Saturday, 9 January 2010

الحركة الثورية الشعبية في الكويت


هذا البوست برعاية مقهى "كلاسيكال" - يسمح الدخول بالوزار الظفاري

بعد  ما عرف بمؤتمر دبي الإستثنائي الذي كان من أهم قراراته : الالتزام بالماركسية اللينينية كأيديلوجية لتنظيم فروع "حركة القوميين العرب" في الجزيرة و الخليج العربي ، و مركزية العمل بإنتخاب مكتب سياسي ، و تجميد قيادة الحركة في الكويت و إعطاء هذا المكتب السياسي المنتخب صلاحية وضع تسمية جديدة للتنظيم و فك الإرتباط ب "حركة القوميين العرب" ،، عقد  في منتصف أكتوبر عام 1968 المؤتمر التحضيري الإقليمي ل "الحركة الثورية الشعبية في الكويت" الذي إنتهى الى القرارات التالية : 9

أولاً : الالتزام بالماركسية اللينينية

ثانياً : فصل حركة "القوميين العرب" في الكويت و قادته : الدكتور أحمد الخطيب - سامي المنيس - خالد الوسمي - عبدالله النيباري - علي الرضوان

ثالثاً : إختيار قيادة مؤقتة ل "حركة القوميين العرب" في الكويت

رابعاً : سميت هذه المجموعة المنشقة ب "الحركة الثورية الشعبية في الكويت" 9

و من أجل الإلتحاق بركب "الحركة الثورية الشعبية في عمان و الخليج العربي" أشترط القيام بعمليات عسكرية ضد النظام الحاكم في الكويت و ممارسة العنف الثوري ضد هذا النظام. و للبرهنة على التزام التنظيم الوليد ممارسة العنف الثوري قامت هذه المجموعة بوضع المتفجرات عندما قام شاه ايران بزيارة الكويت أمام السفارة الإيرانية و في شارع المطار الذي يمر منه الشاه و في قصر السلام ، و تم وضع بعض المتفجرات كذلك أمام مجلس الأمة و أمام مباني وزارة الداخلية ، و أمام منزل وزير الداخلية آنذاك المغفور له الشيخ سعد العبدلله السالم رحمه الله إحتجاجاً على تزوير إنتخابات مجلس 25 يناير 1967 ، و ترافقت مع هذه العمليات حملة من المنشورات و التي تدعو الشعب الكويتي الى تغيير السلطة السياسية في الكويت. 9

و يعتبر تنظيم "الحركة الثورية الشعبية في الكويت" التنظيم السياسي الوحيد الذي رفع صوته عالياً عن طريق تشكيل "لجان شعبية" تولت توزيع منشورات "الحركة الثورية الشعبية" إحتجاجاً على تزوير ارادة الشعب الكويتي مع غياب القوى السياسية الأخرى و إتخاذها موقف المتفرج على مجريات الإحداث. 9



النص المذكور أعلاه ،، منقول بتصرف من كتاب "ملامح أولية حول نشأة التجمعات و التنظيمات السياسية في الكويت (1938 - 1975)" للدكتور فلاح عبدالله المديرس. 9


سؤالي لكم : من شارك في هذا التنظيم ؟؟
 

16 comments:

Anonymous said...

عبداللطيف الدعيج
أحمد الديين
أحمد الربعي

أبو الدســتور said...

اللي أعرفه
الربعي و عبداللطيف الدعيج

Anonymous said...

This goes to show that those who have chosen to move according to ideologies that do not relate to the people or society have failed - on the long run - to continue advocating against corruption.

Unlike Alkhateeb, Almunayis, and the rest, the two founding member of this radical movement sought extrinsic principles on which their efforts were based on. Despite their great accomplishments in Kuwait, they have both failed - on the long run - due to not being able to relate to the public, ideologically speaking.

Alrub'e was extremely enlightened and sought - for a long time - to achieve a certain goal:

النهوض بالعقل العربي

But he lost his enthusiastic zeal not only due to consistently being beaten down by authority but also because his original pedagogy did not relate to the public, which led to his ultimately associating himself with the elite, the rich, and the intellectual community, which does not mean turning into a bad person, but it does lead to de-activating one's efforts to defend the interest of the collective, this is a fact since elitist and rich groups deter from seeking justice to a dismembered society.

Alduaij's story is similar; despite choosing to live abroad, he still disguises himself as a patriotic activist through the written word, which makes his speeches mere rhetoric since they are unaccompanied by the will to relate to people through sharing their present. Sure, he might be informing the intellectuals, but not the public and not towards actualizing a better future.

Gimmi a break. Either realize your words through educating your public - through holding seminars/talks/speeches - in Kuwait or enjoy where you're at and shut up. But this is what you get from people who are unwilling to relate to the ordinary citizen.

If your ideologies are not relatable to the masses and to the ordinary, they are unrealistic and hold no future, which is why the first five group members have always been active.

سؤالي لك : ما المغزى من هذا الطرح ؟

فارمر

صقر قريش said...

الي شاركوا كانوا عبداللطيف الدعيج

واحمد الربعي والأخير راح لظفار وشارك بالثورة الي هناك وانحبس من قبل قابوس وماطلعه لي نعلم عن ربعه الي وياه.

هذا الي اعرفه:).

فريج سعود said...

لينيني كويتي متغدي مموش

كلش مو راكبة

bo bader said...

نحيل السؤال للكاتب الكلاسيكال يمكن يفيدنا بالجواب

دكتور كويتي said...

قصدك شريف و الا لا من ورا هالبوست

ebtsamh said...

منكم نستفيد .. :)

حلم جميل بوطن أفضل said...

غير معرف 1

و حسين اليوحة و ناصر الغانم و ناشي سعد و راشد محارب و عبدالعزيز الدعيج

حلم جميل بوطن أفضل said...

أبو الدستور

و هؤلاء هم من يهموني

حلم جميل بوطن أفضل said...

مزارعنا العزيز

لن أعلق على وجهة نظرك التي اتفق مع معظمها و اختلف على جزئية واحدة بالذات تعرفها جيداً

لكن المغزى تجده في المقال الجديد

حلم جميل بوطن أفضل said...

صقر قريش

عروقك في الماي

ما تشتغل مع سكوب ؟

حلم جميل بوطن أفضل said...

فريج سعود

يعتمد المموش كلاسيكي و لا لأ ؟

في عوامل كثيرة تمتزج بالماركسية اللينينية الكويتية منها حتمية دقوس الإصبار و الكلاسيكية العلمية و بورليتاريا الدائرة الثانية و برجوازية خارج السور

حلم جميل بوطن أفضل said...

بو بدر

إنت أكيد ناشئ

حلم جميل بوطن أفضل said...

دكتور كويتي

خلاص عيل إقرأ المقال الجديد و إحكم على شرف ما أكتب

عجيبين إنتوا

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

إبتسامة

و في الإعادة إفادة