Monday, 26 January 2009

دستور يا أسيادنا

حالة من اللاإتزان السياسي و الاقتصادي و الاجتماعي تعيشها الكويت ، مضاف إليها فيما يخصنا كمدونين بعض المفرقعات الصوتية الصادرة عبر عدد من "الخطوط الصحفية المسبقة الدفع" يسعى من يعبئها إلى إخفات الأصوات التدوينية الحرة إن لم يكن طمسها ، فماذا عسانا أن نقول و هناك من يصر بعد كل هذا بأن البلد بألف خير؟
ما فيش حاجة

و ماذا عسانا أن نصرّح و هناك من لا يوجد أدنى شك لديه من أركان السلطة بأن سبب الاضطرابات في التنمية هي الإفراط في الديموقراطية؟

دي مولوخية

وما الواجب علينا المجاهرة به بأعلى أصواتنا للحد مــِنْ سعي مــَن بشتى الوسائل يعمل لحل مجلس الأمة حلاً غير دستوري مروجاً بعدم جدواه ، و من لا هم لديه سوى العبث بالدستور للتقليل من الحريات و المكتسبات الشعبية؟

دستور يا أسيادنا

...كل الشكر للشاعرة المصرية الرائعة إيمان بكري ، فقد اختصرت علينا القول ،،، مع العلم أن للحديث بقية

Sunday, 25 January 2009

كلمات في حرية الشعوب

(.....)
نحن نؤمن بان الحقائق التالية حقائقٌ بديهيةٌ ، و هي إن جميعَ الناس يُخلقون متساوين ، و أن خالقهم يُنعم عليهم بحقوق غير قابلة للتصرف ، و أن من بين تلك الحقوق الحقَ في الحَياة و في الحرية و نشدان السعادة. و أنه لضمان هذه الحقوق ، تُقام الحكومات بين الناس و تستمد سلطاتها العادلَة من رضا المحكومين. و أنه متى أصبح أيُ شكلٍ من أشكال الحكم يقودُ الى تقويض هذه الأهداف ، غدا من حق الشعب أن يغير الحكم أو أن يلغيه و ان يقيم حكومةً جديدةً و أن يرسي أساسها على مبادئ ، و أن ينظم سلطاتها في شكل يبدو له أنه الأولى بضمان أمنه و سعادته. و الحكمة تملي بالفعل عدم تغيير حكومات عريقة لأسباب واهية و عابرة. و قد أثبتت التجربة أن البشرية مستعدة لإحتمال الشرور التي يمكن إحتمالها على أن تُنصف نفسها بإلغاء أشكال (الحكم) التي إعتادتها. و لكن عندما تنم سلسلة طويلة من الإساءات و أعمال الغصب ، التي تسعى دوماً الى تحقيق الهدف ذاته ، عن خطة لإخضاع الناس الى إستبداد مطلق ، فإنه من حق هؤلاء ، بل من واجبهم ، أن يطيحوا بحكمٍ كهذا ، و أن يوفروا ضمانات جديدة يضمنون بها أمنهم في المستقبل. و هكذا طال صبر (.....) على المعاناة ، و هكذا هي الضرورة التي تضطرنا الى تغيير شكل حكمنا السابق ، و تاريخ (.....) تاريخ حافل بالأذى و أعمال الغصب المتكررة التي لا تتوخى جميعها إلا هدفاً مباشراً واحداً ألا و هو إقامة حكم طغيان مطلق على (.....). و لإقامة البرهان على ذلك سنعرض الحقائق التالية على عالمٍ نزيه : 9
رفض (.....) الموافقة على أكثر القوانين نفعاً و ضرورةً للصالح العام

منع (.....) من إصدار قوانين ضرورية و ملحة ، إلا إذا أرجأ تطبيقها و علقه رهناً بموافقته ، و بتعليقها على هذا النحو فإنه أهملها كل الإهمال و لم يعرها شيئاً من إهتمامه
رفض إصدار قوانين أخرى نافعة لقطاعات كبيرة من السكان إلا إذا تخلى هؤلاء عن حقهم في أن يكونوا ممثلين في المجالس التشريعية ، و هو حقٌ لا يقدر بثمن و لا يخشاه إلا الطغاة
(.....)
عمد في مناسبات متعددة الى حل المجالس التمثيلية التي عارضت بحزم رجولي إنتهاكه لحقوق الشعب
و بعد حل تلك المجالس ظل يرفض لمدة طويلة إنتخاب مجالس غيرها ، و هكذا عاد حق ممارسة السلطات التشريعية التي لا تقبل الإلغاء الى الشعب عموماً ليمارسها ، و بقيت البلاد في هذه الأثناء معرضة لأخطار الغزو الخارجي و الإضطرابات الداخلية
(.....)
أعاق إحقاق العدالة برفضه الموافقة على قوانين تستهدف توطيد سلطات قضائية
أخضع القضاة لمشيئته وحده ، فيما يخص مدة خدمتهم في مناصبهم ، و مقدار مرتباتهم و دفعها لهم
أحدث عدداً كبيراً من الوظائف الجديدة و بعث الى هنا أسراباً من الموظفين ليضايقون شعبنا و يلتهموا خيراته
أبقى على أراضينا ، في زمن السلم / جيوشاً دائمة دون موافقة مجالسنا التشريعية
عمل على أن تكون السلطة العسكرية مستقلة عن السلطة المدنية و فوققها
إنضم الى آخرين لإخضاعنا لتشريع غريب على دستورنا و لا تعترف بع قوانينا ، و أعطى موافقته على أحكامهم التشريعية المزعومة لتحقيق ما يلي : 9
(.....)
ليصادر مواثيقنا ، و يلغي أفضل قوانيننا ، و يغير أشكال حكوماتنا تغييراً جذرياً
ليعطل مجالسنا التشريعية و يعلن أنهم مخولون بصلاحية سن التشريعات نيابة عنا في جميع الأحوال مهما كانت
لقد تنازل (.....) عن الحكم هنا بإعلانه أننا (.....) 9
و في كل مرحلة من مراحل هذا القمع ، إلتمسنا منه الإنصاف ، بأكثر العبارات تواضعاً ، فلم يرد على إلتماساتنا المتكررة بغير تكرار الأذى. إن عاهلاً طبع على هذه الخصال التي تميز الطاغية غيرُ جديرٍ بأن يكون حاكماً لشعب حر. 9
(.....)
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
من منكم يعرف مصدر هذه الكلمات الخالدة في تاريخ الشعوب الحرة ؟؟

Thursday, 22 January 2009

تاكسي (حديث المشاوير) لخالد الخميسي

أهداني أحد أشقائي هذا الكتاب قبل فترة و قال لي بأنه كتاب خفيف و سلس و لن تستغرق قراءته أكثر من ساعة أو إثنتين مبدياً عدم إعجابه به لتفاهته و سطحيته. تصفحته في البداية فرأيت إقتباساً في بدايته من كتاب "مكتوب" باولو كويلو ثم قرأت تقديماً للكتاب من قبل د. عبدالوهاب المسيري الذي وصفه بأنه "عمل إبداعي أصيل ومتعة فكرية حقيقية" وقال عنه د. جلال أمين أنه "من أجمل ما قرأ من كتب في وصف المجتمع المصري" فتشجعت أكثر فأكثر على قراءة هذا الكتاب. 9

الكتاب ما هو إلا نقل لبعض حواديت سائقي الأجرة في القاهرة موزعة على شكل قصص صغيرة طولها 3 أو 4 صفحات فقط. فيحكي المؤلف حواراته بشكل مباشر مع شريحة اجتماعية يمثلها سائقو التاكسي الذين يجمع ما دار بينه وبينهم عن الهم المصري سياسياً و إقتصادياً و إجتماعياً و ينقل النقد اللاذع للنظام المصري على جميع الأصعدة وينقلها كما هي بلغة الشارع التي الفجة و الصادقة في آن واحد و المختلفة تماماً عن لغة الصالونات الأدبية. 9
وبلغة شعبية بسيطة يتحدث سائقو التاكسي عن أداء الوزارات والمسؤولين والشعارات الجوفاء والفساد والاوضاع السياسية في المنطقة محاولين استقراء مستقبل المنطقة السياسي ينقل لنا سائقو التاكسي وبلغة شعبية بسيطة هموم المجتمع فتتناثر الآهات و المآسي بصراحة بالغة عن أوضاع مصر السياسية والاقتصادية والتطرف والمظاهرات والجنس وحياة البسطاء وهمومهم الشخصية و فساد الشرطة و أداء الوزارات والمسؤولين والشعارات الجوفاء والفساد والاوضاع السياسية في المنطقة محاولين استقراء مستقبل المنطقة السياسي و إنتشار الدعارة و البيروقراطية و إنحدار مستوى التعليم و أحلام الشباب و آلام الغربة و قضية السكن و الغلاء و الأحزاب و التنظيمات السياسية و الإستفتاءات الفارغة و تامر حسنى و مضار التدخين ألخ ... 9
يقول أحدهم واصفاً عهود الرؤساء الثلاثة بعد ثورة مايو : "اللي ما اتسجنش في فترة عبدالناصر مش حيتسجن أبداً ، و اللي ما اتغناش في فترة السادات مش حيتغنى أبداً ، و اللي ما شحتش في فترة مبارك مش حيشحت أبداً". و يقول آخر عن التعليم : "التعليم لكل الناس ده يا أستاذ كان حلم جميل زي احلام كتير راحت و ما فضلش منها سوى الشكل و المنظر .. على الورق التعليم كالملء و الهواء .. إجباري لكل الناس .. و لكن الحقيقة الأغنياء بيتعلموا و بيشتغلوا و بيكسبوا ، و الفقراء ما بيتعلموش حاجة و ما بيكسبوش حاجة و ما بيكسبوش حاجة. و متلقحين كلهم أوريهوملك مش لاقين لا شغلة و لا مشغلة". 9
إسلوب الكتاب فريد من نوعه رغم بساطته و هو ما أثار الإعجاب. الكاتب لم يكتب شيئاً جديداً ، بل نقل حوارات و كان يوقع أصحاب التاكسي بسؤاله السحري "ليه ؟" فإنطلق هؤلاء البسطاء بسرد تلك الكلمات العميقة المبهرة و هم الأميون ودون المستوى كما نظن في حين إنهم الأكثر قدرة على تشخيص المشاكل التي طحنتهم و عجنتهم قبل أن تخبزهم وقوداً لكتابات المثقفين. و لكن لم لجأ الكاتب لهذا الإسلوب؟
خالد الخميسي هو إبن عبدالرحمن الخميسي : الشاعر و المناضل الذي كتب عن حب مصر و الحرية و أحلامه في الديمقراطية حتى أعتقل في زمن عبدالناصر و سجن لمدة ثلاثة سنوات و أغلقت جريدة المصري التي كان يعمل بها و أنهيت خدماته في جريدة الجمهورية. لكن الإبن خرج في زمان آخر ، إنتشرت فيه الصحافة الكاذبة السطحية أحادية الجانب الصفراء غير العميقة على حد قول الكاتب. لم يستطع الخميسي أن يكون مثل والده حراً فلم يكتب طول حياته إلا قليلاً و كانت معظمها سيناريوهات و أبحاث لم تلقى النجاح قبع في مكتب جريدة الأهرام بفرنسا يصدر نشرة لم يكن يقرأها احد بإسم "صباح الخير يا فرنسا". و عاش خالد الخميسي بإعترافه بتحفظ شديد و حَذَرٌ في إلقاء الكلام حتى لامس الخوف نفسه كما لامس قلوب ملايين المصريين فهو يقول بأن مشكلة المصريين تكمن في خوفهم ، الخوف الذي جعلهم يعيشون في حالة عجز دون أن يحاولوا تكسير تلك الجدران من أجل ان يتحرروا. الكاتب يجب أن يشعر بالحرية و السلام مع نفسه أولاً ليخرج ما بداخلة دون خوف و دون ان يضع القيود من نفسة على نفسه. فسائقي التاكسي الذين تحدثوا و نقلت أحاديثهم في هذا الكتاب قالوا ما لديهم في حرية و سخرية و إنتقاد لاذعين فيما بقى خالد الخميسي داخل أسوار خوفه و قلقه. 9
الكتاب هو أبسط ما قرأت خلال هذه السنة و هو ليس عملاً روائياً بل محردد أقاصيص إجتماعية تصور حال المجتمع المصري في الفترة ما بين إبريل 2005 الى مارس 2006. كما إن إختيار سائقو التاكسي يدل على ذكاء شديد فلتلك الفئة خبرة واسعة في المجتمع المصري ويملكون وجهات نظر تمثل شريحة البسطاء (الغلابة) في المجتمع المصري نظرا لطبيعة مهنتهم القاسية واحتكاكهم مع شريحة كبيرة من ابناء المجتمع فهم يلتقون بمئات الناس يومياً و يتعرضون لعشرات المواقف و هم الأكثر قدرة على صنع لوحة جدارية تكشف خبايا المجتمع و تكون كالمرآة تعكس نبض آلامه و التفاعلات السياسية و الإقتصادية و الإجتماعية فيه. 9

Tuesday, 20 January 2009

فصله : البيان الختامي للقمة

جاءنا البيان التالي : 9
اللهم ثبّتنا على كراسينا ! 9
وبارِك لَنا فيها ! 9
وأجعلها الوارِث منا ! 9
واجعل ثَأْرَنا على شعبنا ! 9
وانصرنا على من عارضنا ! 9
ولا تجعل مصيبتنا في حُكمنا! 9
ولا تجعل راحة الشعب أكبر هَمِّنا
ولا مبلَغَ عِلمنا ! 9
ولا الإنقلابُ العسكريُ مصيرنا ! 9
وأجعل القصر الرئاسي هو ملاذنا
ومستقرنا ! 9
اللهم إنا نَسأَلُك فترة ممتدة ! 9
وهجمة مُرتدة ! 9
والصبر على المعارضة ! 9
والنصر على الشعب ! 9
ونسألك الحُسن لكن لا نسألك
الخاتمة أبداً ! 9
اللهم ارزقنا معونةً لا نَسْرِقُ بعدها
أبداً ! 9
اللهم لا تفتح أبواب خزائننا
لغيرنا ! 9
اللهم أعطنا كلمة السر لحسابات
الحكام السابقين لنا
في بنوك سويسرا ! 9
اللهم عليكَ بشعوبنا
أما أعدائنا
فنحن سنتفاوض معهم ! 9
اللهم ارزقنا حُبَّ أمريكا ! 9
وحب من يُحب أمريكا ! 9
وحب ما يُقربنا إلى حب أمريكا ! 9
اللهم أمركنا ولا تكوتنا ! 9
اللهم برطنا ولا تصوملنا ! 9
اللهم فرنسنا ولا تسورنا ! 9
اللهم ألمنّا ولا تمصرّنا ! 9
اللهم إنا نعوذ بك من كرسي
يُخلَع ! 9
ومن شعبٍ لا يُقمَع ! 9
ومن صحيفةٍ لا تُمنع ! 9
ومن خطابٍ لا يُسمع ! 9
ومن مواطنٍ لا يُخدع ! 9
ونعوذ بك من أن نجلس على الكرسي ثم
نقوم أو نُقام عنه ! 9
اللهم ثبتنا على الكراسي تثبيتا ! 9
آمين يا رب العالمين
حرر في (مكان ما) بتاريخ العشرين من يناير لسنة 2009

حلم

وقف الأستاذ الجامعي في أولى محاضراته منتصف قاعة فصل الفقه الدستوري و طلب من تلامذته بحزم شديد فتح كراسة المنهج و شرع في قراءة المقدمة
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
إن مكامن الحرية هي : ضمائرٌ حية ، و قلوبٌ زكية ، و عقول ذكية. فإن خمدت روحها في مكامنها ، فلا دساتير تنفع و لا قوانين تردع و لا محاكم تمنع من أن يحل محلها القهر و القسر و الإستبداد و الحجر. فينكمش الصدق و ترتفع هامات الكذب و تتوارى الشجاعة و يسود الجبن و ينزوي الوفاء فتنشط الخيانة و ينكس العدل رأسه و يعم الظلم و تتعالى صيحات النفاق و تغني شياطينه ، على أنغام الطبقية و المحظوظية و المحسوبية ، قصائد المدح الوثني الذي يمتهن آدمية الإنسان و يزري بالمادح و الممدوح و يتغذي على هذه الثمار الخبيثة أبالسة النفاق و سادة المشعوذين المسبحين ، قياماً و قعوداً و على جنوبهم أبان الليل و طوال النهار ، بذكاء المستبد و فطنته و نفاذ بصيرته فيجمد الفكر و يشرد الذكاء و ينمحي الإبداع و يقع المجتمع كله في عثرة قاتلة مهلكة تودي به الى قعر التدني و قاع الهبوط و تدفع به الى أسفل سافلين. 9
أما إذا عاشت الحرية حقيقة في الضمائر و الأفئدة و الأذهان ، فليست بحاجة الى دساتير و لا قوانين و لا محاكم ، لتنبت شجرة تخرج شطأها فيستغلظ فتستوي على سوقها .. تورق الخير ، و تزهر المحبة و تثمر الأمان ، وارفة الظلال ناشرةً للعدالة رافعةً للهضيمة راعيةً للسلام .. يحصحص الحق فوقها و يصدع ، و يزهق تحتها الباطل و يدمغ ، فتولي من حولها أبالسة الأخلاق و شياطين المنتفعين فزعة مذعورة هاربة ، فتكسي النفس بنور الخير ، و تسارع الى ساحاتها أخلاق الحرية و مبادئ المساواة في موكب مهيب ، أمامه الشجاعة و الصدق ، و من خلفه الأمانة و الوفاء ، و من بين يديه الرحمة و المحبة و العدالة ، فيعود الفرد بشراً سوياً من حيث جوهره النفسي و حقيقته الروحية التي فيها نفحة آلهية جعلته أهلاً لن تقع له الملائكة ساجدين ، و بأن يكون خليفة الله في الأرض ، ليعمرها بإسم الله مهتدياً بإرشاداته في الحكم بالحق و مراعاة العدل و إفاضة الخير و البر ، شجرةٌ مباركة لا شرقية و لا غربية ، يغمرها نوران : نور الحرية و العقل .. و نور المساواة و العدل .. و من لم يجعل الله له نوراً فما له من نور. 9
~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~
إستقيظت من النوم فزعاً على صوت هاتفي النقال ، تذكرت نشرة أخبار التاسعة و هي تعلن فرمان السلطان بوقف العمل بالدستور و حل الهيئة التشريعية المنتخبة. سرت رعشة كالكهرباء في جسدي ، تبعتها إبتسامة صغيرة ساخرة رسمت على شفتاي. ترحمت على روح المرحوم الدكتور عثمان عبدالملك الصالح. إحتضنت صغيري و قبلته و إنطلقت الى (.........) !! 9

Saturday, 17 January 2009

و ثالثنا الورق لخيري شلبي

كنت قد كتبت في وقت سابق عن الجزأين الأول و الثاني من ثلاثية الأمالي للكاتب المصري خيري شلبي (أنظر نقد الجزء الأول أولنا ولد هنا ، و نقد الجزء الثاني ثانينا الكومي هنا). و لقد تهيبت من مواصلة قراءة الجزء الثالث لحجم هذا الجزء الذي يزيد عن 440 صفحة. 9

في الجزء الثالث يستمر حسن أبوضب في حياة اللصوصية بعد أن تعرف على شلة من رجال الشرطة و المخبرين الفاسدين الذين يقومون بالسطو على مخازن الغذاء و مواد البناء و يساعدون أحد الشخصيات المتسترة بالدين في تهريبها للآثار بالتعاون مع بعض رجالات السلطة. 9
لكن طاقية القدر تنفتح على أوسعها لأبوعلي حين يلتقي بالشيخة سعادة قارئة أوراق التاروت التي ما هي إلا اخته سعدية التي تزوجت أحد مطاريد الجبل قبل أن يقتل و تورث سلطته و سطوته في الجبل. يبدأ حسن أبو ضب في العمل لحسابه الخاص في تهريب الآثار مع محمد أبو شناف تلك الشخصية التي يعتقد (الكاتب ترك هذا النقطة مفتوحة دون نفي أو تأكيد) حسن أبو ضب إنها ما هي إلا الوجه الآخر للرئيس المصري الراحل محمد أنور السادات. 0
و بعد حيازته على ثروة معقولة بسبب نشاطه في تهريب الآثار يتقدم أبو ضب لترشيح نفسه كعضو في البرلمان عن دائرته الإنتخابية فيفوز. و يبدا بتأسيس شركات الإستيراد التي نشطت في فترة الإنفتاح و تاجرت في كل شئ بدأً من المواد الغذائية المسرطنة و لحمة الحيوانات النافقة و حليب الأطفال الملئ بالإشعاعات النووية. فينتهي حسن أبو ضب كأحد رموز تلك المرحلة التي غيرت من شكل المجتمع المصري. 9
الرواية بدأت ببطئ شديد في نصفها الأول حيث إحتوت على مشاهد معدودة منها مقطع قراءة الشيخة سعادة لأوراق التاروت و التي قرات فيها مستقبل الحكم في مصر و حوت على كثير من الرمزية : فالمهرج هو أنور السادات و الكاهن هو زوجته جيهان و العربة هي الجيش و الناسك هو الحركات الدينية في مصر. 9
لكن حين تصل الى النصف الثاني من الرواية تبدأ الرواية في تكرار ذلك النسق المتسارع من الأحداث الذي طبع الجزأين السابقين. و يصور الكاتب في حرفية كبيرة طبيعة التحولات التي شهدها المجتمع المصري في زمن جمال عبدالناصر و مراحل حكم الرئيس السادات في زمن الحرب و السلم و سياسات الإنفتاح الإقتصادي التي صعدت بقطاع الطرق و صغار اللصوص الى مرتبة المليونيرات و قضت على ملامح مجتمع البشوات الملكي و مجتمع المثقفين الذي طبع فترة عبدالناصر. 9
ينتقد الكاتب كل شئ تقريباً : عبدالناصر و المشير عامر و السادات و مراكز القوى و جهل أهل الصعيد و الدولار النفطي و جماعات الدين من إخوان مسلمين و سلف. كما إن هناك الكثير من المقاطع الجميلة و المؤثرة في الرواية سأنقلها هنا : 9
أصلك وقتك فالناس لا يهمها معرفة ابن من أنتي أصول عريقة تنحدر إنما يهمها ماذا أنت الآن ماذا تملك ماذا تلبس ماذا تأكل كيف تسكن كيف تركب ألخ ألخ ... 9
السادات العقر إنتصر يا بوي ، تغدى بهم قبل أن يتعشوا به ، كل شئ كان جاهزاً عنده ، أعلن التلفزيون إعادة تشكيل الوزارة و مضت الحياة يا بوي و الناس تضحك و تبسط في الشوارع ، غرز الحشيش شغالة على سنجة عشرة ، و البارات مصهللة ، و أم كلثوم في المقاهي تردح بأعلى صوت ، و النغمة التي كانت تتحدث بها الإذاعة مع الصحف عن عبدالناصر هي بنفسها الخالق الناطق التي تحدثت بها عن أنورالسادات ، أصبح لدينا عهدان بائدان : عهد ما قبل جمال عبدالناصر و عهد ما قبل أنور السادات. أجمعت الصحف على إنها ثورة على الثورة و إسمها ثورة التصحيح ، هي الأخرى لها أغاني و أناشيد ، و محمد عبدالوهاب جاهز في الحال و من ورائه حملة العيدان و الآلاتية و الشعراء و الأصوات. 9
رواية جميلة جداً بأجزائها الثلاثة و التي فاقت الألف صفحة ، و هي حتماً علامة فارقة في الأدب الروائي الحديث ما مكن كاتبها خيري شلبي في نقش إسمه وسط كبار الروائين العرب المعاصرين. تميز فيها خيري شلبي من وصف تشكيلات قاع المجتمع من الشخصيات التي يندر أن تصطدم بها في محيط حياتك اليومية، وتحتاج إلى رحلة بمنظار مبكر للبحث عن وجودها. لم أندم على قراءة السلسلة بأجزائها الثلاثة بل أنصح من يملك الوقت و الجهد و الإهتمام على قراءتها. و قد شجعتني على شراء رواية جديدة لخيري شلبي بإسم وكالة عطية. 9

Friday, 16 January 2009

رفعت الأقلام و جفت الصحف

"إستجوبوني"
هذا هو لسان حال رئيس مجلس الوزراء بتشكيلته الخامسة التي قضى خمسون يوماً في تشكيلها ليعثر على وزيرين جديدين من خارج التشكيلة السابقة بعد إن تمت إستشارة خلف دميثير و صعفق الركيبي لتوزيرهما في حكومة رجالات الدولة !! و سوف تمضي الدولة فترة جديدة من دون وزير أصيل لوزارتي النفط حيث المورد الأساسي للدولة و الكهرباء و الماء حيث تعاني الدولة نقصاً شديداً في الطاقة الإنتاجية للكهرباء و تهالكاً في شبكات الماء ينجم عنه قطعاً برمجاً في فترات الصيف في أحد أغنى دول العالم ! 9

كل شئ مقلوب في هذه الدولة ! تسعة عشر ملياراً أقرت دون أن نرى مسماراً ينطق في هذه الديرة. نسمع عن أكاذيب مدن الحرير و نرى الناس تسخر من مشاريع ورقية سميت للأسف بإسم رمز من رموز الدولة ألا و هو المغفور له الشيخ جابر الاحمد. نسمع عن مدينة جابر فلا نعرف أين هي ، و عن مستشفى جابر و لا نرى أثراً له و عن جسر جابر الذي لا نعرف له لا بداية و لا نهاية و عن استاد جابر الذي لم يفتتح بعد ثمانية أعوام منذ البدء في تشييده ! 9
عن اي حكومة و عن أي فرصة أخيرة. ألم يكن هذا لقب الحكومة الرابعة في يونيو الماضي؟ أفبعد الفرصة الأخيرة من فرصة اخرى ؟ أليس ناصر المحمد هو من صاح و ناح و إشتكى من جور مجلس الأمة واصفاً ممارساته بأنها مسيئة للديمقراطية و مشجعة للفوضى وداعية لفساد المجتمع تحت شعار الديمقراطية بما يؤدي اليه ذلك من اثارة للفتن وضرب للوحدة الوطنية واضرار بمصلحة الوطن و المواطنين وعرقلة التنمية في البلاد !! لكن بعد ذلك بخمسين يوماً عاد ناصر المحمد و أكد على ضرورة رأب الصدع بين السلطتين وتجاوز الخلافات واحتواء الازمات ايا كانت اسبابها واصلاح اي خلل يصيب العلاقة بينهما و إنه يمد يده بقلب مفتوح الى المجلس شريكه في القرار والمسؤولية مشيراً الى ان الحكومة تعكف على بلورة برنامج عملها للمرحلة المقبلة الى جانب اعتبارات الخطة التنموية المرسومة !! 9
يا عيني على سياسة الهروب للأمام !! ما الذي حدث خلال تلك الفترة غير التملص من إستجواب رئيس مجلس الوزراء ؟ و هل يستلزم تبديل وزيرين مدة خمسون يوماً ؟ هل خمدت نار الإستجوابات عبر الإصرار على إعادة توزير السيدة نورية الصبيح التي حطمت و بإصرار شديد كل قيمة سامية للتحصيل العلمي عبر إعتماد شهادات الدكاكين التعليمية في مصر و الأردن و البحرين و الفلبين و باكستان؟ أم إن الهرب من مواجهة مشاكل القطاع النفطي و أزمات الماء و الكهرباء هي من إستوجبت تعيين وزير بالوكالة لهذه المرافق الحيوية ؟ أو الإصرار على المضي قدماً في مسايرة تكتيكات أحمد باقر لترضية هوامير البورصة بعد إن تحول مشروع هيئة سوق الأوراق المالية من مشروع قانون بخمسة عشر مادة إبان ترأس السيد باقر للجنة المالية البرلمانية الى مشروع قانون بمائة و أربعٌ و خمسون مادة قدمت للمجلس بعد اسبوعين من تقديم الحكومة لإستقالتها في إشارة واضحة على إصرار الحكومة على عدم المضي قدماً في مشاريع الإصلاح الإقتصادي و تعطيل التوافق السابق على هذا المشروع ! أما وزير الإعلام الموقر فلو نطق أبو الهول لربما ينطق من بعده ، أما وزير الداخلية فحدث و لا حرج من تأبين و فرعيات و فالي و غيره و فسادٌ في الوزارة لا آخر له طال حتى جهاز أمن الدولة. أما و السؤال الأهم ،، متى ستتخرج خطة التنمية الى النور ؟ 9
الرسالة اليوم واضحة. ما عاد الحديث مقتصراً على نقص الكفاءة بل هي النوايا السيئة ما نتحدث عنه اليوم فما عادت هناك نوايا حسنة يمكننا الإستناد عليها فقد أصبح مجرد الحديث عن التعاون ضرباً من ضروب السذاجة. هذه الحكومة تبحث عن إستجوابات جديدة تبرر الإنقلاب على الدستور. و السلطة حاولت عبر مساومتها للكتل السياسية توزيع دم "الدستور" على التيارات و الحركات السياسية في الكويت كما حاولت قريش توزيع دم محمد على قبائلها. خرجت حدس مبكراً من اللعبة بعد أن أشبعت ضرباً و هي تحاول الحفاظ على شعرة معاوية بينها و بين الحكومة ثم تبعها التحالف الوطني الديمقراطي الذي لم يجرؤ على فصل عضوته التي إختارت المشاركة في الحكومة ضاربة بعرض الحائط الإشارات الواضحة عن مخططات (ما عادت نوايا بعد اليوم) الردة الدستورية القادمة. 9

قوات الأمن الخاصة إستعدت جيداً عبر تنفيذها لتدريبات على مكافحة المظاهرات و التجمعات. الخطط الأمنية تم إعدادها و مناقشتها جيداً. تم التنسيق مع الدول الحليفة عبر إعطاء وعود بعدم تعليق الدستور لفترة طويلة و المساهمة في إطفاء نيران الأزمة الإقتصادية العالمية. محمود حيدر ما زال يحاول السيطرة على وسائل الإعلام عبر محاولة تملكه لنسبة مؤثرة في مجموعة الراي الإعلامية بعد ان قام بالسيطرة على قناتي سكوب و العدالة الفضائتين و أسس صحيفة العار اليومية و إشتري خدمة برلماني للرسائل النصية. أما النخب التجارية فهي ما زالت تشحذ التعويض عن جنونها الإستثماري من خلال سرقة 2009 المسماة بالمحفظة المليارية. ففي جميع دول العالم تعمل الحكومات على فرض الضرائب على النخب الثرية من أجل تمويل برامج الضمان الإجتماعي للطبقات المسحوقة كالمسنين و الأيتام و العجزة و المتقاعدين. لكن حكومة ناصر المحمد ليست كسائر الحكومات فكمية الإستعباط فيها غير طبيعية حين تقوم بتعويض خسائر هوامير البورصة من أموال المتقاعدين في مؤسسة التأمينات الإجتماعية و صدق من قال بأن الميزان مائل في هذه الديرة ! 9
إذاً فالسلطة تعمل على قدم و ساق و ماضية في مخطط الردة الدستورية ، لكن ماذا نحن فاعلون ؟
نقول لمن ما زال يمتلك قليلاً من الحياء و الكرامة من أعضاء مجلس الأمة. تغدوا بهم قبل ان يتعشوا بنا. طريق المادة 102 واضح و سالك والمبررات أكثر من ان تعد و تحصى. من إختار العناد فليتحمل نتيجة العناد. و من إختار مناطحة الأمة – مصدر السلطات جميعها و منبع السيادة للنظام – فليتحمل الضرب المبرح على قفاه. و من إختار إلغاء النظام و أفقده شرعية العقد الإجتماعي بين الحاكم و المحكوم فقد جنى على نفسه قبل غيره. و ل "ممشات الزفر" من أعضاء مجلس الأمة من سلف و تحالف شيعي و منبر ديمقراطي و من لفّ لفهم في هذه الحركات السياسية البائسة نقول لهم ،، كفاكم تخاذلاً فلن ينسى لكم التاريخ مواقفكم المشينة. 9
أما لمن نعول عليهم من شباب الكويت المخلص فرسالتنا اليوم واضحة : اليوم إنتهي التحليل و خلصت محاولات الإقناع و التجيير و إبتدأ وقت العمل : هي الحرية أو الطوفان ! 9
الآن رفعت الأقلام و جفت الصحف ! 9

Wednesday, 14 January 2009

أخرج يا حمار !!!

مقال وصلني عبر الأيميل و أنقله لكم لعله يزيد من الوهن و قدم يغدقك قليل من العجب فلا فيه قولا سليم و لكن كل حكمه تضرب المطب دخل حمار مزرعة رجل وبدأ يأكل من زرعه الذي تعب في حرثه وبذره وسقيه؟ كيف يُـخرج الحمار؟؟ سؤال محير ؟؟؟ أسرع الرجل إلى البيت جاء بعدَّةِ الشغل القضية لا تحتمل التأخير أحضر عصا طويلة ومطرقة ومساميروقطعة كبيرة من الكرتون المقوى كتب على الكرتون يا حمار أخرج من مزرعتي ثبت الكرتون بالعصا الطويلة بالمطرقة والمسمار ذهب إلى حيث الحمار يرعى في المزرعة رفع اللوحة عالياً وقف رافعًا اللوحة منذ الصباح الباكر حتى غروب الشمس ولكن الحمار لم يخرج حار الرجل 'ربما لم يفهم الحمار ما كتبتُ على اللوحة' رجع إلى البيت ونام في الصباح التالي صنع عددًا كبيرًا من اللوحات ونادي أولاده وجيرانه واستنفر أهل القرية 'يعنى عمل مؤتمر قمة صف الناس في طوابير يحملون لوحات كثيرة أخرج يا حمار من المزرعة الموت للحمير يا ويلك يا حمار من راعي الداروتحلقوا حول الحقل الذي فيه الحمار وبدءوا يهتفون اخرج يا حمار. اخرج أحسن لك والحمار حمار يأكل ولا يهتم بما يحدث حوله غربت شمس اليوم الثاني وقد تعب الناس من الصراخ والهتاف وبحت أصواتهم فلما رأوا الحمار غير مبالٍ بهم رجعوا إلى بيوتهم يفكرون في طريقة أخرى في صباح اليوم الثالث جلس الرجل في بيته يصنع شيئاً آخر خطة جديدة لإخراج الحمار فالزرع أوشك على النهاية خرج الرجل باختراعه الجديد نموذج مجسم لحمار يشبه إلى حد بعيد الحمار الأصلي ولما جاء إلى حيث الحمار يأكل في المزرعة وأمام نظر الحمار وحشود القرية المنادية بخروج الحمار سكب البنزين على النموذج وأحرقه فكبّر الحشد نظر الحمار إلى حيث النار ثم رجع يأكل في المزرعة بلا مبالاة يا له من حمار عنيد لا يفهم أرسلوا وفدًا ليتفاوض مع الحمار قالوا له: صاحب المزرعة يريدك أن تخرج وهو صاحب الحق وعليك أن تخرج الحمار ينظر إليهم ثم يعود للأكل لا يكترث بهم بعد عدة محاولات أرسل الرجل وسيطاً آخر قال للحمار صاحب المزرعة مستعد للتنازل لك عن بعض من مساحته الحمار يأكل ولا يرد ثلثه الحمار لا يرد نصفه الحمار لا يرد طيب حدد المساحة التي تريدها ولكن لا تتجاوزه رفع الحمار رأسه وقد شبع من الأكل ومشى قليلاً إلى طرف الحقل وهو ينظر إلى الجمع ويفكر فرح الناس لقد وافق الحمار أخيراً أحضر صاحب المزرعة الأخشاب وسيَّج المزرعة وقسمها نصفين وترك للحمار النصف الذي هو واقف فيه في صباح اليوم التالي كانت المفاجأة لصاحب المزرعة لقد ترك الحمار نصيبه ودخل في نصيب صاحب المزرعة وأخذ يأكل رجع أخونا مرة أخرى إلى اللوحات والمظاهرات يبدو أنه لا فائدة هذا الحمار لا يفهم إنه ليس من حمير المنطقة لقد جاء من قرية أخرى بدأ الرجل يفكر في ترك المزرعة بكاملها للحمار والذهاب إلى قرية أخرى لتأسيس مزرعة أخرى وأمام دهشة جميع الحاضرين وفي مشهد من الحشد العظيم حيث لم يبقَ أحد من القرية إلا وقد حضر ليشارك في المحاولات اليائسة لإخراج الحمار المحتل العنيد المتكبر المتسلط المؤذي جاء غلام صغير خرج من بين الصفوف دخل إلى الحقل تقدم إلى الحمار وضرب الحمار بعصا صغيرة على قفاه فإذا به يركض خارج الحقل .. 'يا الله' صاح الجميع .... لقد فضحَنا هذا الصغير وسيجعل منا أضحوكة القرى التي حولنا فما كان منهم إلا أن قـَـتلوا الغلام وأعادوا الحمار إلى المزرعة ثم أذاعوا أن الطفل شهيد !! اتمنى ان يكون الاخوه القراء .. عرفوا من هو ذلك الحمار ومن هو الطفل الشهيد

Monday, 12 January 2009

افتراضي مرحبا بكم ( بكرخانة ) زين

بعد مص اموال الناس بالباطل و بمباركة الحكومة و دعم البرامكة اصحاب بورت غالب الحفلات و الخمر تأتي لكم زين لتثبت لنا ان البرامكة لهم عادات و تقاليد لا تمت للكويت بصلة و لكنها اقرب للداعرين و الخمارين و تقترب منهم أكثر ... 9
زين أصبحت كرخانة عكستها بأخلاقياتها على مدى 15 سنة من اخلاقيات منحدرة في الأحتكار و شفط الأموال و الأن بدأت تمارس هذه الأخلاقيات المنحدرة بشفافية أكثر، و رحم الله معنى الشفافية لأنها تبدو شفافة للأفخاذ و ما فوق كما هو واضح بالصور اليكم الصور كما وصلتني في الأيميل
Free Image Hosting at www.ImageShack.us
Free Image Hosting at www.ImageShack.us
Free Image Hosting at www.ImageShack.us
Free Image Hosting at www.ImageShack.us

Sunday, 11 January 2009

غزة : للضمير كلمة

من أصعب المواقف على الأب هي حين يقف عاجزاً عن إغاثة أطفاله وقت العسرة. و من أصعب اللحظات على رب الأسرة حين يشعر بأن ليس بمقدوره حماية عائلته. هذا بالضبط هو ما أحس به و يقشعر له بدني حين أرى صور الأبرياء من الأطفال و النساء و الشيوخ و هم يقتلون بوحشية من قبل جلاوزة النظام الصهيوني. و حين أقول بأننا نعيش في زمان المتناقضات فإنني لا أبالغ في قولي هذا. فنحن في زمن بلغت المتناقضات فيه مبلغاً تجعل "بينوكيو" يخجل من "مصداقيته". 9

حين نرى بأن مواخير الإلحاد الملتحفة كذباً و زوراً بستائر العلمانية و الليبرالية (و هي منها برّاء) تنزع أقنعتها الكريهة و تقر بعنصريتها في مساندتها لنظام عنصري ديني في جرائمه ضد مواثيق حقوق الإنسان فإننا لا نعجب. خصوصاً عندما نرى مواقف مبدئية أصيلة من العلمانيون المحترمون لما يدعونه من مبادئ. 9
حين نرى كيف يتخلى المسلم عن أخاه المسلم و هو يقتل و يذبح يومياً بحجج واهية كإلقاء النفس في التهلكة دون أن يذكر نفسه بمقاومة الشعب الكويتي الشجاعة ضد محتل ظالم. حين نرى هناك من يحرم الإستعانة بدول غير عربية متناسياً فتاوى الأمس في جواز الإستعانة بقوات أهل الكتاب فإننا لا نستغرب. 9

حين نرى أدبيات من يلقي قصائد الشعر على موائد الأمراء و الملوك في النخوة و الشجاعة و مساعدة الضعيف و نصرة المظلوم تتلاشى و تحل محلها قصائد المديح في النظم التي خذلت شعوبها طمعاً في رضى الأجنبي الغريب عنها فإننا لا نستنكر. تلك هي ثقافتنا التي جبلنا و تربينا عليها طوال ألف و أربعمائة سنة، ثقافة الشجاعة الصوتية التي لم تطلق رصاصة في حياتها قط. 9
حين نرى من يخرج و يطالب بالعقلانية و ضبط النفس و يقر بحق إسرائيل في الدفاع عن الناس و يتغاضى عن حق الفلسطينين في مقاومة المحتل الذي أقرت بإحتلاله قرارات الأمم المتحدة و مجلس الأمن و المعاهدات و المواثيق الدولية فإنه لا يسعنا إلا أن نستذكر قصيدة "أحمد مطر" الخالدة : 9
عباس وراء المتراس
يقظ منتبه حساس
منذ سنين الفتح يلمع سيفه
ويلمع شاربه أيضا، منتظرا محتضنا دفه
بلع السارق ضفة
قلب عباس القرطاس
ضرب الأخماس بأسداس
(بقيت ضفة)
لملم عباس ذخيرته والمتراس
ومضى يصقل سيفه
عبر اللص إليه، وحل ببيته
(أصبح ضيفه)
قدم عباس له القهوة، ومضى يصقل سيفه
صرخت زوجة عباس: " أبناؤك قتلى
عباس
ضيفك راودني
عباس
قم أنقذني يا عباس" 9
عباس ــ اليقظ الحساس ــ منتبه لم يسمع شيئا
(زوجته تغتاب الناس)
صرخت زوجته : "عباس ، الضيف سيسرق نعجتنا" 9
قلب عباس القرطاس ، ضرب الأخماس بأسداس
أرسل برقية تهديد
فلمن تصقل سيفك يا عباس" ؟"
لوقت الشدة ،، إذا ، اصقل سيفك يا عباس
لا أحد يجرؤ أن يهاجم أرض الكنانة "مصر" و لا شعبها و يحاول المزايدة فيما يخص القضية الفلسطينية فهي قدمت من الشهداء ما يتجاوز الدولة العربية قاطبة. و لكن النقد ينصب على النظام المصري ، و هناك فرق جوهري بين النظام و الدولة. فأبناء مصر هم من ينتقد نظامهم الذي ذاقوا منه الويلات. نظامهم الذي حبس الماء و الهواء عن أهل غزة بتواطئ فاضح مع النظام الصهيوني و ساداتنا الأمريكان من خلفهم. أرجو أن لا يحاول أحداً إنكار ذلك. فأحبار قصص الملك حسين في حرب تشرين لم تجف بعد. بل تناثرت الأنباء عن إضطرار تل أبيب لإدخال المساعدات القطرية لسكان غزة بعد أن تعثر وصولها عن طريق الجانب المصري. يعني حتى الأعداء أصبحوا أرحم من النظام المصري الذي إنكشفت تبعيته و عمالته تماماً اليوم. 9

نعم هو النظام المصري هو من نهاجم اليوم لا الشعب المصري. لكننا في خضم نقدنا هذا يجب أن نعرف حجمنا و قدرتنا على التأثير. لذا فقد سعدت جداً حين ألغيت مظاهرة إتحاد الطلبة الموجهة ضد السفارة المصرية. فلسنا دولة ثورية تناطح العالم أجمعه. بل نحن شعب صغير مسالم ينشد السلام لنفسه و لباقي الشعوب. و سوف تفسر تلك المظاهرة بسهولة على إنها هجوم و إصطفاف ضد الشعب المصري في وقتٍ نحن أحوج ما نكون فيه الى الوحدة والتعاضد. لذا يجب أن نكون حذرين في مسألة إستنكارنا لصمت زملائنا و أحبائنا و أصدقائنا على جرائم التطهير العرقي في غزة. مخجل أن يتم تبرير تلك الجرائم بموقف سياسي ضد حدس ، فمن الطبيعي أن تصطف حدس وراء إحدى تنظيمات الإخوان المسلمين. هذا أمرٌ مسلم به و لا ينفي عدالة القضية بتاتاً. لكن ما هو غير طبيعي أن نستنكر صحوة ضمير شعب قد قاسى صنوف التعذيب من قبل محتل غاصب غاشم. هل سنستغرب أن يتحول الطفل الذي فقد عائلته و أصدقائه و السقف الذي كان يستظل بظله الى قنبلة موقوتة و مجاهداً في الزمان و المكان الخطأ؟ ألن يترعرع هذا الغضي على مشاعر الكراهية للعالم بأسره (بمن فيه نحن) ؟
أقول ،، مع هذا كله ،، يجب أن لا ننجر الى خطابات التخوين و التكفير و الإتهامات بالنفاق. فقط لندعو لإخواننا بالهداية ، فتلك ثقافة المسلمين للأسف التي طوعتها فتاوى وعاظ السلاطين و أكاذيب النخب الفكرية. هذه الثقافة المؤسسة و المزروعة بداخلنا لا يمكن تغييرها في يوم و ليلة بل علينا أن نحاول أن نكسب مزيداً من الأصدقاء بدلاً من أن نخلق مزيداً من الأعداء. 9
هو وقت عصيبٌ هذا الذي نعيشه ،، لكن لا يسعنا إلا أن ندعي الآخرين بالحسني. و كان الله في عونكم يا أطفال فلسطين ،، و غفر الله لكل من تخاذل عن نصرتكم أياً كان مذهبه : إنسانياً كان أم إسلامياً أم مجرد فزعةً جاهلية ! 9
فقط هي اللعنة عليك يا عباس ! 9

Friday, 9 January 2009

براقش التسامح

اختي الفاضلة براقش : أدرك تماماً بأن لا تنقصك هذه الكلمات مني و لكنني أشعر بالواجب في أن أقف هذا الموقف و أن أفرد بعضاً من قيم الإحترام و التسامح و الوضوح و الصدق التي غرستيها فينا علّنا نتعظ و نتعلم. مكانتك كمدونة و كزميلة و كأخت محفوظة في قلوبنا و لن يهزها عواء أو نباح أحد و ليس من حق أحد أن يعطي لنفسه الحق في محاكمة أو محاسبة غيره لا سيّما بعد أن قضي الأمر و إنتهى فلم يحترم الصمت المغلّف بالحكمة أثناء رحيلك. قيمتك الحقيقية ستجدينها في أعين أولئك ممن تحبين و من تضعينهم في المرتبة الأولى قبل أصحاب المعرفات الوهمية و المبادئ الهلامية الزائفة الحاضرين كعلامات المرور الدالة على "الحذر من عتمة ظلام القلوب". 9

أنتي ممن علّمني بأن أسمو على صغائر الأمور و توافه الأشياء و أن لا ألعب و ألا اخاطر في الكبير القوي و أن أتعفف عن الحقير التافه و أن اترك الصغير للصغير. لا أشبهك هنا بالزرافة كما كان يحلو لكِ و لكنك كنتي كالأسد لا تقبلين أكل الجيف و لا تأكلين و أنتي شبعى ، فعيناكي مملوءة بنظرات الآخرين لك بالإحترام و إلا لما كان كل هذا الإهتمام بما تكتبين و لا حتى عند إغلاق مدونتك. 9
و رغم كثرة المواضيع التي يمكن للفرد مناقشتها إلا إنني حرصت على تخصيص سلسلة المقالات هذه (التي كان بإستطاعتي تمديدها بكل سهولة) فقط لتذكير نفسي قبل الأخرين بالقيم التي حرصتي على إلتزامها و التي بسببها نلت هذا التقدير الكبير من خلال ردود و تعليقات الزملاء و الزميلات و التي وددت فقط ان تجد طريقها اليك حتى تعلمين برسالتي هذه : 9
إذهبي في حفظ الله و رعايته فتقديري لك بلا حدود في أي طريق سلكتي ، سواء كنتي بيننا أو إخترتي الإبتعاد فهي الدعوة الصادقة لك بالتوفيق في مشاريعك المستقبلية. 9

Wednesday, 7 January 2009

براقش الخير

لم تفعل براقش إلا خيراً. لم تحاول التحزب و التصنم كما فعل الآخرين. بل كانت حرة نفسها. لا تحاكم الآخرين و لا تحاربهم. تحتفظ بمساحتها الخاصة. لكن هناك من مسح هذه المساحة الخاصة حول نفسه ، و يحاول مسحها حول الآخرين ايضاً. دون أن يعرف أو يعي معنى "الخصوصية". 9
لم تسع براقش إلا الى الخير. لم تبني العلاقات على أساس توافق الآراء. بل كانت مودتها و تسامحها تشمل الجميع و تسمو على خلافاتهم "العبيطة". لم تحارب أحداً لأنه إختلف معها في رأي و لم تقاطع علاناً لأنه إتخذ طريق الحدة في إبداء وجهة نظره. لم تهرول وراء ما يفرق من مسميات الشيعة و السنة و البدو و الحضر و المواطنين و المقيمين. هذه المفردات كانت غائبة عن حواراتها. لم يكن مذهبها إما أن توافقني الرأي أو ان تخرج عن مظلة الطاعة. كانت نفسها أبيّة و لم ترتضي الشللية و التحزب و النفاق. 9

كانت قوية الشخصية و مدركة بأن القوة لا تنبع من التبعية للغير و موافقتهم الرأي مخافة شرهم و كلماتهم المسمومة. لكنها كانت واعية بأن الشخصية القوية تفرض إحترامها على الجميع و تقسر ألد الأعداء على الإعجاب بها و متابعة آرائها بل و الإعتراف بذلك أيضاً. فقوة الشخص لا يمكن تبريرها بضعف و جهل من حوله. بل القوة هي في متانة الحجة و جمال البيان و بلاغة المنطق و القدرة على الشرح و السرد. القوة ليست شتماً و سباباً و فضحاً فما هذه الأساليب إلا عناوين لجُبْن الشخص و خوفه من منازلة الأقوياء. هذا بعضُ ممّا تعلمته من "خير براقش". 9
نحن في زمن تنكشف فيه كل الخفايا و يصبح ما كان يسمى بالمستور عرياً كاملاً. يصبح العري سمةً و عنواناً على العصر الذي نعيشه. تفقد فيه كل الأشياء جلالها و تضيع من كل الكلمات معانيها. تغترب مفردات الشرف و الأخلاق و الكرامة و الأمانة و الأدب و الواجب و التضحية و الإيثار و العدالة و الإنسانية و الرحمة. تصبح كل هذه الكلمات سيئة السمعة مثاراً للسخرية و الهزء و الرثاء. فيتساوى الجميع في قلة القيمة و تنعدم الروادع و تضمحل الوزعة و تدخل النفوس في ليل حالك ثقيل الوطء مدلهم يبحث فيه كل صائد على فريسةٍ شاردة. 9
هنا ينزل "القمر" بنوره الفضي الفاضح يخترق أعماق البرك و المستنقعات يبرز ما في جوفها من حشرات و جيف و سموم. و قمر هذه الليلة هو براقش برحيلها الجميل الصامت الذي كشف الزيف و الخداع و التقلب و التلون. فبراقش لم تطلب الإعتذار من أحد. كما إنها لم تطلب الدفاع أيضاً ، و خصوصاً من طرفي أنا. 9
هي ليلة غاب فيها القمر و أرخى فيها الظلام سدوله. 9

Monday, 5 January 2009

براقش التدوين

ما ميز براقش هو حرصها على أن تكتب بإسلوبها الخاص و ان تحرص على عدم تقليد أحد. فبراقش هي من أمسكت كاميرتها و دخلت الكنيسة يوم الكريسماس لتصور لنا فرحة الجاليات التي تعيش بيننا بأعيادها في الوقت الذى نرى فيه من يتخبط بمواقفه فهو يهنئ غيره من خلق بهذه المناسبة في مدونة ثم يعلن إستنكاره لهذه التهنئات في مدونة اخرى ، يعني "يفر الموجة" على حسب المتلقي أو المستمع أو القارئ فلا يضحك إلا على عقله الخشبي. 9
و براقش أيضاً هي من أمسك ذات الكاميرا لتسابق وكالات الأنباء العالمية و وسائل الإعلام المحلية في تغطيتها لأخبار الديرة و مصائبها من حرائق و غيرها حتى اطلقنا على مدونتها لقب " براقش اليوم". هي من كتبت بإسلوب حميمي و جميل و لا يخلو من الطرافة عن علاقتها بوالدتها و عشقها للبحر و حبها للحيوانات بمختلف صنوفها و ألوانها. لم تحول مدونتها الى ما هو أشبه بصندوق الوارد في البريد الإلكتروني فلا تنشر في مدونتها محتويات الرسائل الإلكترونية التي تصلنا عشرات المرات من أشخاص مختلفين لم يقرؤا تلك الرسائل قط. و لم تكن مدونتها مليئة بالسباب و الشتائم و كأنها طوفة محول قطعة 2 المليئة بكتابات المراهقين الذين لا يعرف أحداً لهم لا أصل و لا فصل !! و لكنها (براقش) كانت تحرص على إختيار الجديد و المميز و المبتكر دوماً و الذي يعبر عن شخصيتها هي فحسب. 9

إذاً من يحرص على التميز و على الإبداع فيما كل ما تخطه يداه كما هو لدى براقش ، لا بد و إنه سينقل هذا التميز الى جوانب أخرى في حياته. و مخطئ هو من يظن بأن التدوين هو خطٌ موازٍ للحياة فيبرز عنترياته و يسبح بحمد كمال نفسه و جمال أخلاقه و جرئ مواقفه التي لم تعرفها سوى حروف الكيبورد فلا تعريفٌ لها على أرض الواقع غير هلوسات عقله المختل. قد يكون التدوين كل حياته و لكن هذا الشئ ليس بوارد عند من ذاق النجاح في جبهات أخرى. و من سخيف ما سمعت هو الإنتحار التدويني. نعم سمعت عمن شنق نفسه برباط حذائه ، و عمن ألقى بنفسي من هاوية رصيف كاربستون الصناعات الوطنية البالغ إرتفاعه 15 سنتيمتراً !! لكن أن ينتحر المدون بإغلاق مدونته ؟!! شافى الله كل ذي عقل سقيم و ألهم قرائه الصبر و السلوان !! 9

شخصياً ، كنت أحاول التخلص من الحدة في الكتابة و إستخدام ألفاظ مفرطة في القسوة. لكنني إكتشفت بعد فترة وجيزة بأنني لو حاولت إجبار نفسي على الكتابة بنمط ليس لي فلن أكون الحلم الجميل. حينها إستسمحت لنفسي العذر و حاولت أن إلتمس لها المغفرة فيما تخطه. ما أريد تأكيده هو إن الفرد يجب أن يكتب بإسلوبه الخاص و أن يعبر عن نفسه و ما يريد أن يكتبه ، لا ما يريد الآخرين سماعه منه. فقد كانت تحرص براقش على ان تكون هي الفعل لا رد الفعل ، و كانت دائمة الإنتقاد لي في هذا الجانب فتقول أن الفرد يجب أن يمتلك زمام المبادرة من أجل يحظى بالقدرة على التأثير على الآخرين. لا يتبع خطى الاخرين و لا يسير معهم وفق أولويات اليوم التي قد تتغير غداً. و لكن يجب أن يكون طريقه واضحاً و مرسوماً بعناية و ألا يتغير إلا حينما تتغير الأسس و المبادئ التي يحكم من خلالها على الأمور. 9
حتى في تعليقاتها كانت براقش مميزة ، ذكية و لماحة و لا تخلو من الطرافة أبداً. أعترف بأنها إحد قليلات (و قلائل) ممن إحسست بالعجز بالرد عليهم فكنت أحرص على اللجوء الى التهكم و السخرية كإسلوب دفاعي مقرون بكثير من الحدة الرجالية حتى أرهبها. لكنها غالباً ما كانت ترد الصاع صاعين لكن بإحترام شديد دون أن يدخل في نفسها ضيق أو سوء مما أكتب. 9
ببساطة ، كانت براقش "ون إن ثري" ،، مدونة صادقة و زميلة فاضلة و "وحدة من الربع". و في جميع تلك الأدوار أبدعت و أجادت لا سيما كمدونة. و السبب هو تمسكها بما تدعيه من "مبادئ و قيم". لكن أين الثرى من الثريا ؟ 9

Saturday, 3 January 2009

براقش الصدق

هناك كثيرٌ ممن يجهدون أنفسهم و يتكلفون في صياغة عذب الكلام و جميل العبارات للتعبير عن أفكار ما. و لكنهم يفاجأون بتجاهل الآخرين لهم. و يتكرر هذا التجاهل مرة بعد مرة حتى تتحول المشاعر الى كراهية لكل من وجد قبولاً و جمهوراً لكتاباته. فتحولت العبارات الجميلة الى سهام مسمومة و إنحرف المسار و ضل "القطار" طريقه. 9
و قد يزداد الطين بله حين يجد هذا الشخص إن أفكاره قد تمت التعبير عنها بواسطة شخص آخر و لكنها لاقت القبول هذه المرة. أو قد يستخدم مفردة جديدة و لم توقع الأثر المطلوب و لكن حين إستخدمها شخص آخر ، تغير وقعها و أصبح لها أثر كبير. حينها سيشعر هذا الشخص بأن الناس من حوله لا تفهمه و إنها تنافق فيزداد حجم معجم الكلمات البذيئة التي يستخدمها في وصف الناجحين من الكتاب و المدونين. 9

من حق هذه النماذج علينا أن نشعر بالأسى و الرثاء لحالها و أن نمد لها يد العون متجاهلين ما قد يصدر منهم من إساءات و شرور فنحن نحب و لا يكره ، و من يحب من الصعب عليه أن يكره. لكن يجب أن نعمل جاهدين على شرح قبول جمهور القراء لكاتبٍ دون الآخر. و لعل أحد أهم هذه الأسباب هو "الصدق". 9
الصدق في الكتابة أمر عسير و يحتاج الى تجرد شبه كامل من الموروثات و يستوجب أموراً كالبعد عن الأهواء و الشلليات و المصالح و وضوح المبدأ و إعلانه أيضاً. هو ما يميز هذا الكاتب عن ذاك حين يطرحان نفس الفكرة و لكن تختلف درجة قبول هذه الإطروحات لدى العامة. كما إن القبول و الكاريزما الخاصة التي يتمتع بها الفرد هي من أسباب تميز هذا الكاتب دون غيره و هي إختلافات تكمن في الجوانب الروحية و النفسية للشخص و لا علاقة لها لا بمفردات تكتب و لا أفكار تطرح. 9
ببساطة متناهية ،، هذا الصدق هو ما ميز براقش صاحبة الكاريزما عن غيرها هو ما جعلها تتميز عن الآخرين في طرحها ، و ربما هذا أيضاً هو ما أثار غيظ الآخرين ! 9

Thursday, 1 January 2009

براقش الوضوح و الثبات

شخصياً ، تعلمت الكثير من براقش و أعترف بأنها كانت مساهمٌ أساسي و ملهمة لكثيرٍ من الأفكار التي صيغت و طرحت في هذه المدونة. و هي وسام فخر أتشرف بتعليقه في هذه المدونة و يدل على إحترامنا لبعضنا البعض و المودة الصادقة بين الجميع و الرغبة في حياة طبيعية بلا صياح ديكة و لا مزايدات و لا عنتريات فارغة تسطرها حروف الكيبورد و تمسحها حروف ذات الكيبورد بعد لحظاتٍ معدودات. 9
و من حكم براقش في مدونتي ما تفضلت به في إن ما يخطه المدون في مدونته أو مدونة غيره من آراء هو كالنقش المحفور في الحجر لا يمكن مسحه بسهولة و سيحكم تصرفاته و آرائه المستقبلية ، داعية الجميع الى التمهل و التروي في إطلاق الأحكام حتى لا تتناقض التصريحات فيما بعد و نفقد المصداقية. فإنظروا هداكم الله في خط براقش الكتابي الواضح و المبني على أسسٍ متينة من المبادئ و التي أدعي أنا بأنها لم تنقضها يوماً ما فألزمتني بذلك إحترامها و متابعة ما تطرح من وجهات نظر معتبرة و قارنوا هذا الخط الثابت الذي لا يحيد و شقلبة و تلون و إنسداح و إنبطاح و كوكسة الآخرين مما يفعلون عكس ما يقولون و يدعون. ممن تجد التناقض و الكذب و الرياء في كل حرف من حروفهم المسمومة علهم يثيرون الإنتباه او شفقة الاخرين عليهم فيفشلون في ذلك فشلاً ذريعاً ، فلا حديث اليوم إلا عن براقش و لا كلام إلا عن مناقب و مكارم أخلاق براقش. 9

لم يرحموا براقش حين كانت تكتب بيننا. كانت أجمل الطيور في سربنا. تحلق عالياً فوق هام السحب ، تلفت إنتباه الجميع بكمال روحها و ثباتها في خط سيرها. لا يقف في طريقها ريح و لا غبار. كما إنهم لم يرحموا براقش في غيابها أيضاً. فلم أعد أعرف : أتريدونها تكتب معكم ؟ أم تريدون إخماد صوتها ؟ ما الذي تريدونه بالضبط ؟
مدونة براقش كانت علنية. تكتب فيها ما تشاء ، و تعطي الحرية للآخرين للتعليق في حدود أطر الإحترام التي رسمتها براقش لنفسها. و لكن هناك من لا يحتمل هذه المفردة ألا و هي "الإحترام". هناك من كان يتابع مدونة براقش بصمت و هذا حقٌ مشروع له و للجميع. و لكن هذا الحق يتحول الى جاسوسية جبانة حين يسترق السمع من خلف الأبواب و يختلس النظر من تحتها قبل أن يعطي الحق لنفسه في التعليق على ما جاء فيها و بجبنٍ شديد الوضوح في "مزابل المدونات". 9

حديث براقش كان واضحاً : لا تدخل الى مدونتي ، لا تقرأها ، لا تعلق على مواضيعها ، فلم تكن من طلاب الشهرة يوماً ما ، و لو أرادتها لأتخذت مواقف غير تلك التي إتخذتها. إذاً الحديث عن "شعبية زائلة" و تأثير ذلك على براقش هو حديث غبي لا يخرج عمن عَرِف براقش و خَبِرَ مبادئها القاطعة المانعة. لكنها هلوسة النفس المريضة لنفسها و التي تريد الحكم على ما تجهله من مواقف مبدئية قبل أن تقوم بتأويلها بموروثاتها الباطنية العفنة. 9

من لديه كلمة طيبة في حق براقش فليقلها. و لكن أن يتحول الحديث الى محاكمة و أحكام من قبل أتعس خلق الله و أجهلهم ، فهذا لا يندرج قطعاً تحت "قيم براقش".9