Thursday, 18 June 2009

ميدو مشاكل

هذا البوست برعاية "مستقبل الكويت" ،، لا تفهوني غلط .. أقصد "القوطي" اللي على اليمين ما غيره !! 9
سألني بعض الزملاء عن سر صمتي عن الخطاب الإعلامي المكثف و الذي قام السيد احمد الفهد بإتباعه قبيل توزيره. فالرجل كان لا يرفض دعوة لندوة و لم يترك مناسبة إلا و صرح فيها في محاولة منه لإعادة طرح نفسه من جديد و الرد على الشبهات التي إعترت مواقفه و سلوكه السياسي. 9
كتب الكثيرون منهم الزميل العزيز "رؤية وطن" و سطر السيد محمد الوشيحي المقالات في فضائل و مكارم أخلاق السيد أحمد الفهد و رغم إعترافه بالأخطاء الكثيرة إلا إنه كان يتمنى أن يعود السيد أحمد الفهد الى جادة الصواب رغم إن لا دلائل أو إشارات تفيد بمثل هذه التوبة النصوح فأحمد الفهد لا يزال أحمد الفهد و فداوية أحمد الفهد لا يزالون ينبحون على الجميع و قد إنضمت إليهم مؤخراً كوكبة من مثقفي السلطة الذين ينظرون عن الحرية و الكرامة المسلوبة و يتغنون بسيادة القانون لكنهم يرون في الفاسد "مراجل" لا يمكن لغيرهم ان يأتوا و لو بربعها. نعم الفساد و إنتهاك القانون و إشاعة الواسطة و نحر تكافؤ الفرص و قتل الكفاءات هي المرجلة التي يبحث عنها هؤلاء المثقفون الذين ناقضوا كل مبدأ معلن لهم رفعوه و صدقناهم نحن للأسف. 9

لم أكن لأكتب عنه لأنه و ببساطة لا يمثل "عقدة" بالنسبة لي و لكي لا نعطيه الفرص في فتح باب النقاش حول قضايا أسدلت بعد خسارة الفريق الأزرق في إنتخابات 2006. إلا إن إعادة توزيره و التي تمثل خطيئة جديدة في سجل خطايا ناصر المحمد و الذي يبدو إنه يحاول أن يوجه النقمة الشعبية الى نقطة أخرى بعيدة عنه ، إعادة توزيره فرضت علينا نوعاً من الإجبار على التعاطي مع الواقع السياسي. و من هذا أتى هذا المقال تمهيداً لمناقشة ما جرى بين النواب عادل الصرعاوي و سعدون حماد و أبعاده على مسرح الأحداث. 9

و هذا النقد مستحق تماماً. فتوزير أحمد الفهد أتى بعد أن أبعد (أو أبتعد) عن الساحة السياسية لسوء أدائه أولاً و للشبهات الكثيرة التي حاطت بعمله ثانياً و لمعارضة الكثيرين لمشاريعه و رؤيته للحكم ثالثاً. 9
نقول سوء الأداء أولاً عن وزير تم تقليده أمور وزارات الإعلام و الصحة و النفط و الكهرباء و الماء قبل أن يحط في وزارتي الإسكان و التخطيط. ففي وزارة الإعلام سرت الفوضي و تفككت المؤسسات و برزت فضائح المكاتب الإعلامية الخارجية التي فاحت منها رائحة التنفيع حتى لم يبق في الرياضة الكويتية لاعباً لم يتم نقله الى هذه الوزارة. و في الصحة وضع السيد أحمد الفهد اللبنات الأولى و الأسس القانونية لتجاوزات العلاج بالخارج. أما في النفط فتولى السيد أحمد الفهد قضية الحقول النفطية المشتركة مع الجارة المملكة العربية السعودية و قام بإجراء التفاوضات و توقيع الإتفاقيات في غياب تام لباقي مؤسسات الدولة كالفتوى و التشريع و وزارة الخارجية التي تمتلك جيشاً عرمرماً من القانونيين و المستشارين المختصين بعقد الإتفاقيات الدولية و ترسيم الحدود. لتظهر فضيحة شيفرون في المنطقة المقسومة و التي رفضت أن تبني دولة الكويت المصفاة الرابعة على أرضها إستناداً الى إتفاقيات موقعة مع وزارة النفط إبان عهد أحمد الفهد. كما أصدر أحمد الفهد قراره المعيب بتكليف لجنة خاصة تابعة لمؤسسة البترول الكويتية بطرح و ترسية المناقصات النفطية فأمر بتأهيل شركة هيونداي بعد أن كانت قد أستبعدت من مناقصة مرافئ التصدير الذي تبلغ قيمته مليار و مائتي دولار أمريكي لتفوز بها وسط إمتعاض باقي الشركات العالمية. و أسس اللبنات الأولى لمشاريع المصفاة و الرابعة و شراكة الداو التي لم تخرج الى النور بسبب الشبهات القانونية التي إعترت طرح و ترسية المناقصات. كما يعود للسيد أحمد الفهد الفضل الأول و الأخير الى إنشاء شركة الخدمات النفطية و التي وظفت الألوف المؤلفة من أقرباء نواب تكتل المستغلين في المنطقة العاشرة في أكبر عملية توظيف سياسي في تاريخ الكويت. كما أنشأ شركة التنمية النفطية التي لا هم لها إلا حقول الشمال ذلك المشروع المعطل و الذي فشل السيد أحمد الفهد في تقديمه الى مجلس الأمة بسبب إصراره على تجاهل الإشتراطات الدستورية. أما في وزارة الكهرباء فلم يستطع السيد أحمد الفهد بترسية المناقصات بعد ان لاحت مشكلة الكهرباء بل إن عقد إنشاؤ محطة الصبية قد تأخر. هذا هو رصيد أحمد الفهد الذي فشل في إنجاز مشروع واحد طيلة مدة توزيره و كان يعتمد بشكل أساسي على سياسة الإستراضاءات ، إما للموظفين عن طريق زيادة رواتب موظفي القطاع النفطي أو الموافقة على مطالبات الجمعية الطبية ، أو للمقاولين حيث كانت تمنح العقود يمنةً و يساراً للمتنفذين دون إتباع أبسط معايير الرقابة. 9
أما عن الشبهات فهي كثيرة. منها ما تعلق بمصروفات دورة الخليج السادسة عشر و التي أصدر فيها ديوان المحاسبة تقريره الشهير بخصوص التجاوزات الصارخة فيها و لم يتم تحويل هذا التقرير الى النيابة حتى يومنا هذا. أما فضيحة هاليبريتون فهي معروفة للجميع في تصدير المشتقات النفطية الى العراق بعد شرائها بواسطة شقيق الوزير من مؤسسة البترول بأسعار تفضيلية و تخصيص أراضي مخصصة للقطاع النفطي لإستخدام هذا الشركة بشكل مجاني في الوقت الذي تئن الأسر الكويتية تحت وطأة الإيجارات بسبب مشكلة الإسكان و التي يعيق الإمتياز النفطي الممنوح لشركة نفط الكويت دون تحرير هذا الأراضي و إستخدامها بواسطة الهيئة العامة للإسكان. أما قضية المجلس الأولمبي فهي ما تزال تنتظر الإفراج عنها و تحويلها الى النيابة في الوقت الذي إمتنعت فيه الحكومة (رئيسها و جميع الوزراء) عن حصور حفل الإفتتاح درءاً للشبهات و منعاً للقيل و القال. أما علاقة السيد أحمد الفهد بنواب "الإستغلال السياسي" فهي موثقة و لا ينكرها حتى النواب أنفسهم و التي بلغت ذروتها في إنتخابات 2006 التي أسفرت عن هزيمة ساحقة ماحقة للسيد أحمد الفهد. هذا هو حصاد السيد أحمد الفهد بما يخص شبهات الفساد. 9
لقد رأينا آخر إبداعات أحمد الفهد عندما حاول إدخال الكويت في نزاع لا علاقة لنا به بين الشقيقتين قطر و البحرين و خاض نزاعاً بالوكالة إضطر فيه الى تزوير محضر الإجتماع التشاوري و الذي إدعى فيه قيام جمعية عمومية بإنتخاب نفس أعضاء اللجنة الإنتقالية التي عينها الفيفا كمجلس إدارة. بهذه الطريق و الأساليب التي دنست و ثوب الكويت و أساءات الى سمعتها في المحافل الخارجية ، يود السيد أحمد الفهد تنفيذ الرغبة الأميرية ! 9
لنأتي للسبب الثالث وراء رفضنا لتوزير أحمد الفهد و هو مشروعه السياسي. فمن غير المعقول أن يقوم شخص واحد فقط بجميع هذه الأعمال دون الإعتماد على فريق متكامل و مستشارين إقتصاديين ، ماليين ، سياسيين ، قانونيين .. ألخ. دعوني أسألكم من هو فريق أحمد الفهد : سعود بو حمد ؟ يوسف البيدان ؟ فواز السمار ؟ أسامة حسين ؟ فيصل الجناعي ؟ صلاح حيدر ؟ محمد عبدالله المبارك ؟ صلاح خورشيد ؟ أم كل من ربّى ضفائره على طريقة "نمر بن عدوان" ؟
و كيف سيدير أحمد الفهد الأمور ؟ هل سيلجأ لذات الطريقة التي يدير بها الرياضة الكويتية عن طريق إسطبله الشهير و الذي يستقبل فيه أصحاب المظالم و الشكاوي و طالبي الحظوة ؟ هل نريد أن ندير البلد بذات عقلية الإسطبل هذه ؟
أحمد الفهد يعتقد بأن لا هيبة تقف أمام هيبة الشيوخ المفتقدة حتى لو كان هيبة القانون. فلا أحد يملك الحق في توزيع العطايا إلا صاحب الشأن ، يشتري الولاءات و يغدق العطايا. حديثه عن إمتعاضه بتطبيق القانون و تنفيذ رغبة الأمير بما يخص الديوانيات يعيدنا الى المربع الأول و ينسف جميع الجهود التي قامت بها حكومة ناصر المحمد و المخلصين من لجنة الفريق محمد البدر. يعطي للمتنفعين بصيص الأمل بأنه من الممكن العودة الى الأوضاع السابقة متى ما عاد الى قوته و نشاطه و يتباكى على أحلام "الشيبان" في ديوانية تقام على ارض مغتصبة من الحكومة. هذا المشروع لا يتناسب و تطلعاتي و آمالي بدولة مدنية تزرع روح العدالة و المساواة و تكافؤ الفرص عبر سيادة القانون دون الحاجة الى تبعية أو الى تملق لنواب المجلس الموالين لأحلام أحمد الفهد في الحكم. 9
أما ما يروجه المطبلون و المتكسبون و مساحو الجوخ عن عبقرية احمد الفهد و دهائه و شعبيته الكبيرة في الأوساط القبلية تحديداً فهو من غير ذي أهمية إن لم يصب خدمةً لمصلحة الكويت لا خدمةً لتيار أحمد الفهد السياسي. لهذ
ه الأسباب نرفض توزير أحمد الفهد و نطالب الجميع بتبني هذا الرفض لا سيما أعضاء مجلس الأمة الشرفاء منهم و الأحرار و على رأسهم "المحترم إبن المحترم" السيد عادل عبدالعزيز الصرعاوي. 9
للحديث بقية ،، 9

35 comments:

Q80 Blogger said...

تنويه

دوره الخليج ال16
مو 17


:)

هل كيف said...

انت الصراحة مبدع
مقال عميق وفيه الكثير من
المعلومات ليته يصل للسلطات العليا!
أحسنت

فريج سعود said...

بس هذا الي مسويه احمد الفهد ؟؟

بو محمد said...

مقال متعوب عليه
و لكنه مؤلم
أستاذ اتعلم منه في الكتابة

مستقبل الكويت "نفط كراع المرو" عدل؟
:-)



دمت و الأهل و الأحبة برعاية الله

ولد الديرة said...
This comment has been removed by the author.
ولد الديرة said...

تنويه ثاني

في المنطقة المقسومة لا يحق للدولتين بناء شيء الا بموافقة الدولة الاخرى

الشباب ما فعلوا هذا الشيء على الجانب السعودي

بينما الجانب السعودي فعل هذا في المصفاة

مو ذنب الجانب السعودي ان ذاكرتنا القانونية افضل بقليل من ذاكرة دودة قز





زين اللي على اليمين نفط

واللي على اليسار حق تحليل؟

عسى ما فيه سكر

Safeed said...

ظل بيها شي ؟

أبو الدســتور said...

سبقتني يا البلوقر
خليجي 16
على العموم
وزير التنمية و وزير الاسكان

قالها الصرعاوي
يلام الله عليج يا الكويت

Yang said...

حرام تظلم بختك ؟؟؟

أحمد الفهد سوى كل هذا ؟؟؟

هل الفقير لله سوى كل هذي, لا
لا
لا

ما أصدق !!!!


ترى شوية :)

bo bader said...

ثقافة الإسطبل هي اللي ماشية هالأيام ، ويعادلها ثقافة الخرفنة اللي تكلمت انت عنها أكثر من مرة .

ولازم ما نخلي البطل عادل الصرعاوي بروحه في المعركة .

لازم نوقف معاه ولو بكلمة تأييد نقولها له من وقت لآخر أو رسالة SMS بالنقال .

أنا كلمته أكثر من مرة وصدقوني أن كلمة التأييد لها مفعول إيجابي كبير

========

خوش سيرة ذاتية أو
Biography !!

تهقى يستخدمها مستقبلاً إذا قدم على وظيفة ؟

صقر قريش said...

انت قلتها اراد ناصر المحمد وزيرا يكون في وجه المدع بدلا عنه وهو احمد الفهد.

توزيره كان مجرد ترضية له ومنصب تشريف لاتكليف.

أستاذ حمام said...

كلام مبدع ومختصر مفيد جدا.. وضف عليهم سحب مااسمع ان جمعية المهندسين من ضمن فريق التكتيكات الفهدية.. فكلنا يتذكر مؤتمر التآزر الوطني وكيف رزت فيه احمد الفهد في نشاط لايمت للمهنة الهندسية بأي شيء ..

نصل اليراع said...

مقال عميق.. عقبال ما نزورك في سراديب الأمن الوطني :)

لا تنسى أن تتحدث عن الدكتور، فقد منحته أحدى الجامعات التايلندية دكتوراه فخرية على أنجازاته العظيمة
!!
ولست أحكك شعر رأسي باحثاً عن سر العلاقة بين الجامعة التايلنيدية والأعمال الجليلة للدكتور
!!
جادك الغيث

Hashemy said...

الابداع في سرد الوقائع دايما معاك يا الحلم الجميل يعطيك الف عافيه وفي انتظار البقيه

Anonymous said...

Request for a larger font, man, esp since it's in Arabic and extremely long.

Thanx

Anonymous said...

كشف أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح عن تفكير كويتي جاد في دخول النادي النووي ولكن للأغراض الإنسانية والسلمية. وأضاف الصباح في تصريحات لصحيفة ” الوطن” الكويتية أن الكويت تحتاج إلى توفير الكثير من الوقود المهدر في محطات تحلية المياه وإنتاج الكهرباء ، ومن هنا جاء التفكير في استخدام الطاقة النووية.

وأوضح أمير الكويت أن شركة فرنسية تتولى دراسة الأمر.
————————————————————–

الكويت ضحية عملية نصب عالمية

الطاقة النووية السلمية أصبح موضوع قديم عفى عليه الزمن ومحفوف بالمخاطرومعظم الدول المتقدمة بدأت تستعمل بدائل أخرى سلمية للطاقة أقل تكلفة وأقل خطرا وتحقق نفس النتائج .. فلماذا لانبدأ من حيث انتهى الأخرون؟ لماذا نشترى دائما التكنولوجيا القديمة سواء فى المجال العسكرى أو السلمى؟ لماذا نحاول أن ندخل فى متاهات النووى ونحن دولة من دول العالم الثالث التى تستورد التكنولوجيا بخيرها وشرها وفى هذه الحالة الشر أكثر من الخير حسب كل الدرسات والأبحاث على مستوى العالم كله ؟

الطاقة النووية وحتى السلمية منها لها مخاطرعلى المدالقصيروالطويل منها أنه لايوجد حل معقول للتخلص من النفايات النووية .. اذا تخلصنا منها فى البحر أو فى أعماق التربة فهى ستسمم المحاصيل والاسماك .. واذا حدث لاقدر الله زلازال وانفجرت المحطة فهذا انفجار نووى كامل .. أما اذا أخطأ عامل فالخطورة قائمة وهناك حادثة “ثرى ميل ايلاند” بالولايات المتحدة و” تشرنوبل ” فى أوكرانيا بسبب التقصير البشرى.. هذا بالاضافة الى ارتفاع نسبة الاصابة بسرطان الدم للبشر المقيم قرب المحطات النووية ” طبقا للتقارير البريطانية والألمانية”.

وأخيرا لابد من ذكر قول خبير الطاقة النووية النمساوى Erwin Mayer فى يوليو 2008 ان ما يحدث الأن هو أخر محاولة قوية جدا للوبى الطاقةالنووية و بصرف النظر عن المفاعلات النووية و خطورة أعطالها والتى تتكرر بصورة تكاد تكون أسبوعية وعدم وجود حل لمشكلة دفن النفايا النووية يرى مثلما يرى العالم النمساوي Peter Weish أن نهاية صناعة المفاعلات النووية فقط قد تم تاجيلها بصورة أصطناعية لأنه على الأكثر فى خلال 40 سنة سينفذ كل مخزون اليورانيوم وهو اللأزم لتشغيل المفاعلات النووية.

الأتجاة لتوليد الكهرباء أو تحلية مياة البحر بأستعمال المفاعلات النووية اتجاة خاطى 100% و البديل هو الطاقة الشمسية وطاقة الرياح.

هناك 4 مقالات هامة عن هذا الموضوع و هى النووى كمان و كمان ـ كارت أحمر ـ كارت أخضر ـ الأشعة الذهبية.

ارجو من كل من يقراء هذا ان يزور ( مقالات ثقافة الهزيمة) فى هذا الرابط:

www.ouregypt.us

حلم جميل بوطن أفضل said...

كويتي بلوقر

جاري التعديل

شكراً على التصحيح

حلم جميل بوطن أفضل said...

هل كيف

لا نكتب للسلطات العليا. التغيير نرتجيه في الشباب مثلك و شرواك

المقال موجه لك انت

حلم جميل بوطن أفضل said...

فريج سعود

و ما خفي كان أعظم

حلم جميل بوطن أفضل said...

بو محمد

شدعوووووووه

تبي الصراحة ؟؟

كلما كنت أقرأ عن أحمد الفهد كنت أعطي لنفسي الفرصة للإجابة على السؤال الذي حاول مناصري أحمد الفهد ومريديه طرحه

هل يستحق أحمد الفهد فرصة أخرى ؟؟

إجابتي البسيطة

لا

بما يخص الصورة هذا ليس تفطاً. هذه مكثفات من حقول الشمال و ليس من كراع المرو الموجودة في غرب الكويت

حلم جميل بوطن أفضل said...

ولد الديرة

و هل موقع المصفاة الحالي يقع في المنطقة المقسومة ؟؟

السبب بحسب ما فهمت يعود الى تمديد الإمتياز لشركة شيفرون سنة إضافية بسبب الغزو العراقي و الجميع يعرف علاقة شيفرون بالمملكة

اللي على اليسار المكثفات التي تنتجها الكويت. أما اليمين فهي مكثفات الغاز الذي تم إكتشافه مؤخراً في شمال الكويت

حلم جميل بوطن أفضل said...

سفيد

ظل بيها فداوية و شوية مثقفين أجبن من الجبن الفيتا الأبيض

حلم جميل بوطن أفضل said...

أبو الدستور

سلام الله على العقل و الضمير

حلم جميل بوطن أفضل said...

يانج

عاد برغبة شعبية

نكتة الفصل التشريعي الحالي

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

بو بدر

شكراً جزيلاً

هذا ما أحاول أن أقوله

و لكي لا يكون رأياً شخصياً بلا أسس حاولت أن أشرح لماذا نرفض أحمد الفهد ؟ لماذا يجب علينا أن نساند المحترم عادل الصرعاوي ؟ و ماذا وراء ما جرى و كيف أنقاد الخراف كالعادة وراء النقاش العتصري

حلم جميل بوطن أفضل said...

صقر قريش

كالعادة الأمر ليس في يد ناصر المحمد. ندرك ذلك

لكن هو وحده يتحمل نتيجة القرارات التي تصدر بإسمه

حلم جميل بوطن أفضل said...

أستاذ حمام

مؤتمر نورية السداني كان يفشل. كان محاولة واضحة للتسويق. و لقد كتب السيد ساجد العبدلي عن هذا الشئ

مع الوحدة الوطنية. مع المؤتمر الشعبي. لكن ضد من يريد أن يدير الكويت كما يدر الإسطبل

من يعجز عن حل مشاكل أسرة ، كيف له أن يحل مشاكل بلد ؟

أكتفي بهذا القدر فهذا ماذا تسمح لي قوانين النشر

حلم جميل بوطن أفضل said...

نصل اليراع

صار عندهم سراديب ؟

أنا علاقتي بالسراديب محصورة بسرداب صاحبنا

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

هاشمي

الله يعافيك

باقي مقالين في هذا الشأن

حلم جميل بوطن أفضل said...

Anonymous 1

Thank you for following the blog. I think that the font size is adequate. A larger font will be ugly. i advice you to use the "Zoom In" feature in your browser

حلم جميل بوطن أفضل said...

غير معرف 2

منو اللي بيفكر ؟

جابر الخالد و روضان الروضان؟

الدعوة الفرنسية وجهت خلال زيارة ساركوزي كما تحدثت عن ذلك صحف أبوظبي. الطاقة السلمية افضل من السلاح الذي لا حاجة لنا به

ولد الديرة said...

حلم

بحسب قول احد المختصين في قطاع النفط

مو اللي يرد الروح على فكرة

نعم المملكة اعترضت عن طريق تفعيلها للبند المعني في اتفاقية المنطقة





اشوه يعني ما فيه سكر

Anonymous said...

لتظهر فضيحة شيفرون في المنطقة المقسومة و التي رفضت أن تبني دولة الكويت المصفاة الرابعة على أرضها إستناداً الى إتفاقيات موقعة مع وزارة النفط إبان عهد أحمد الفهد.

هذا الموضوع يحتاج الى سؤال برلماني من السيد أحمد السعدون فهل يفعلها بو عبدالعزيز ويفتح الدمل لأخراج القيح أم سليجأ الى السكوت والهون أبرك ما يكون ؟

حلم جميل بوطن أفضل said...

ولد الديرة

لا أريد أن أجادل في أمور لم أطلع عليها بنفسي

حلم جميل بوطن أفضل said...

غير معرف 3

و منا الى السيد أحمد السعدون و لو إني أعتقد بأن الفائدة من هذا السؤال قد إنتهت