Monday, 11 August 2008

أنا السندباد المغترب

ما هي أقسى محنة أمنية مرت بها الكويت ؟ سواء في تاريخها القديم و الحديث؟ أعتقد بأن الجميع يتفق بأن كارثة الغزو العراقي كانت هي الأبشع. و قد تمت في ظل غياب السلطة التشريعية و إنفراد مؤسسة الحكم بمقاليد الأمور في البلاد. و لقد شكلت لجنة برلمانية لتقصي الحقائق حول الغزو العراقي في برلمان 1992 ترأسها آنذاك السيد أحمد باقر ، و لم تنشر نتائج هذا التحقيق حتى يومنا هذا و لم تتم محاسبة أية مسئول أو فرد و لكن الكل يتحدث اليوم عن نصب المشانق و الإبعاد و التسفير دون أن يتكلم عن خطيئة الإحتلال التي أودت بالبلد من غير أدنى صورة من صور تحمل المسئولية. ما السبب؟ لا أدري ، ربما الجُبْن ، ربما الزيتون ، ربما عدم القدرة على مواجهة الحقيقة المرة ! 9

و منذ أيام قليلة مرت علينا الذكرى الثامنة العشر للإجتياح الصدامي و نشرت العديد من المدونات مواضيع تتكلم عن ضرورة عدم نسيان هذا الغزو. للأسف الجميع كان يتكلم عن أهمية عدم تناسي آثار هذا الغزو ، دون أن يتكلم عن الدروس المستفادة منه. ففي الغزو برز التكافل بين أبناء الوطن و وحدة صفهم و رغبتهم على تناسي أخطاء المرحلة السابقة. و من هذه الأخطاء الدعم اللامحدود الذي تلقاه حامي البوابة الشرقية في مواجهة الغزو الصفوي و الهجمة البربرية التي طالت كل من إمتلك قليلٌ من الشجاعة ليحذر من مخاطر هذا الغول الشمالي. لكن أصوات الغباء و الطائفية كانت أقوى فتعالت أصوات الجارلله و أحمد عبدالله حسين و هي تنادي : ألقوا بالطابور الخامس في البحر ، بعد أن رفض ثلاثة من نواب الأمة مشروع بقانون يقضي بمنح قروضاً و تسهيلات مالية الى النظام البعثي. اليوم يحاول جهالة القوم فعل الشئ نفسه و كأننا لم نتعلم من طراق الغزو ، إذ يقولون بأن كل طراق ب "تعلوم" لكن هل تفتهم الخراف؟ 9
و عندما ساءت العلاقات في صيف 1990 ، خرجت علينا دبلوماسيتنا الشامخة بتصريحها الأثير "الأزمة مجرد سحابة صيف" و ما هي إلا سويعات قليلة حتى إستيقظ الشعب الكويتي الآمن على صوت رعد هذه السحابة التي أمطرت دماً و مآسي إنسانية لم يألفها هذا الشعب المسالم. إندفع الجميع مستغيثاً نحو قبلة العرب ، الجامعة العربية ، التي آمنت وزارة خارجيتنا بها و بالقضايا القومية بعد أن قام بتأسيسها العم جاسم القطامي و الذي إختار خيرة شباب القومية العربية لقيادتها. و لكن الصفعة كانت قاسية من أنظمة إمتدت لها يد الخير الكويتية لتطعمها سنين طويلة كاليمن و الأردن و تونس و ليبيا و السودان و فلسطين ، لكن هذه الأنظمة عضت يد الخير تلك. 9
يومها سقط القناع عن دبلوماسيتنا الفاشلة التي فشلت في تسويق إسم الكويت كبلد محب للسلام و جنحت الى تكوين وفود شعبية تشرح عدالة القضية و تتواصل مع المؤسسات الرسمية و منظمات المجتمع المدني في إنهيار كامل لسفاراتنا بالخارج ، و لولا تكاتف أهل الكويت حول قيادتهم الشرعية و حسن إستغلال سمو الأمير الراحل الشيخ جابر الأحمد للإحتياطيات المالية لما عادت إلينا الكويت. 9
مثل هذا التاريخ هو ما يلزم علينا الحذر في نبحث عن مصالحنا الوطنية أولاً و أخيراً بعيداً عن مصالح الدول الكبرى التي لا تهتم إلا بتدفق النفط (العراق مثالاً) و في حماية الأنظمة الموالية لسياساتها (مصر مثالاً) و ما يستوجب علينا التدقيق على عدم إنفراد شخص ما بقيادة الخارجية الكويتية خصوصاً إن كان محدود القدرات كالشيخ محمد صباح السالم مع تقديرنا و حبنا الشديدين لمعاليه و على وجوب الحديث الشفاف الصريح من قبل جميع المواطنين دون أن يدعي أحدهم بأنه "أفهم" من غيره لكن جميع المؤشرات التاريخية تدل على عكس هذا الأمر و إلا لما كان حالنا مايل. فالسياسة الخارجية الكويتية عديمة الطعم و الرائحة ، و لا توجد لها خطوط واضحة. و هناك حديث عن عدم قدرة الشيخ محمد على تطهير الوزارة من الحرس القومي القديم. فعلى سبيل المثال تم إدانة سفيرنا السابق في تونس بتهمة الإعتداء على طفل قاصر ، فتم نقله الى اليابان بعد أن ترك أبواب السفارة بمفاتيحها و هرب الى الكويت. و بعد فترة تم تسجيل قضية تشاجر داخل ملهى ليلي لذات السفير الذي نقل مرة أخرى الى ديوان الوزارة ليسبب مشاكل أخرى ، إضطرت الشيخ محمد الى نقله الى سفارتنا في دولة أوربية بعد أن عجز عن التخلص منه. 9
أعتقد إذا بأن تاريخنا و حاضرنا الدبلوماسي غير مشرف. و قولي هذا لا يمكن ان ينفي جهود الكثير من المخلصين من أعضاء السلك الدبلوماسي ، فحين نتكلم عن سوء الخدمات الصحة فنحن لا ننتقص من كفاءة الأطباء الكويتيين و حين نسجل أبناءنا و بناتنا في مدارس خاصة فإننا نستذكر الجهود المخلصة لكثير من المعلمين و المعلمات. لكن الأزمة هي أزمة إدارة أولاً و أخيراً. إدارة لا تتمتع لا بالكفاءة و لا الحزم و لا الرؤية الإستراتيجية. إدارة تريد أن تؤمن بقاءها على رأس السلطة و من بعدي الطوفان. لذا فإنني أعتقد بضرورة أن نناقش و بشفافية تامة مسألة التوتر الأمريكي الإيراني في المنطقة و إنعكاساته على الكويت. 9
غني عن الذكر أهمية التواجد الأمريكي العسكري على أراضينا. لكننا يجب أن نعترف بأن هذا التواجد له كُلَفَهُ السياسية و الإقتصادية أيضاً. فالتواجد أتى عن طريق معاهدات أمنية مشتركة تم توقيعها بعد التحرير ألزم حكومتنا لإنشاء و تخصيص قواعد عسكرية دائمة للقوات الأمريكية. و بنود هذه الإتفاقيات سرية. و لا يعلم أحداً عن مدى قدرة الدولة على إلزام الولايات المتحدة الأمريكية على عدم إستخدام هذه القواعد و التسهيلات ضد دول مجاورة. 9
من هذا الجانب أتى حديث الشيخ محمد صباح السالم الأخير الذي قال فيه «نحن صحيح حلفاء لاميركا ولها فضل كبير في تحرير الكويت من الاحتلال العراقي، لكن في الوقت نفسه نحن صريحون مع الولايات المتحدة وقد اعلنا موقفنا بصراحة، اننا ضد اي عمل عسكري ينطلق من الاراضي الكويتية ضد ايران». المشكلة في إلزامية هذا التصريح للحليف الأمريكي و مدى مطابقته لبنود الإتفاقية الأمنية. و هذا الخوف ليس مرده لحرص على إيران بقدر ما هو خوفنا على سلامة الكويت من أي ردة فعل إيرانية. التاريخ يؤكد مثل هذا الشئ حين منحت الكويت تسهيلات للعراقين خلال حرب الخليج الأولى فشهدنا التفجيرات الداخلية (و هو ما أشار إليه السيد القلاف) كما إن ثقتنا في الحكمة الإيرانية محدودة إن لم تكن معدومة فقد تكفي طلقة طائشة لإشعال نار موقدة في المنطقة. و ليت كرم التصريحات يمتد ليشمل الحليف الأمريكي و يؤكد إلتزامه بما تفضل به الشيخ محمد و يطمئن الجميع على إن الكويت ستكون بمنأى عن أية صراعات إقليمية لا ناقة لنا فيها أو جمل. 9
هذه الجزئية تجرني للحديث عن موقفي من حرب تحرير العراق. فأنا ممن ساند موقف الكويت من هذه الحرب لسبب بسيط تماماً. و هو إنني ظننت بان تخليص الكويت و المنطقة من الشرور الصدامية البعثية هو أمرٌ في صالح الكويت و سيقلل من إنفاقنا العسكري و ينشط الدورة الإقتصادية في البلد بعد هيمنة المخاوف الأمنية في فترة التسعينيات. اليوم لا أرى للكويت مصلحة في مهاجمة إيران و إستخدام القواعد العسكرية خلال هذا الهجوم. ربما لا أعلم أو أفقه شيئاً من خبايا الأمور التي يعلمها غيري. لكن أرجو أن توضحوا لي ما لا أعلمه. فنحن نحكم على ما يتوفر لنا من معلومات و لا تتوفر لنا قدرات فؤاد الهاشم الإستخباراتية و لا معلومات فداوية العهد اليديد التدوينية. 9
الأمر الآخر هو تميز الكويت عن باقي شقيقاتها من دول مجلس التعاون في ردة الفعل. فتصريح الشيخ محمد الأول كان مفاجئاً للجميع و لم تقابله ردة فعل خليجية مماثلة فأصبحنا نحلق خارج السرب و أتي التصريح و كأنه يحاول إذكاء نار الصراع (و هذا كان مغزى السيد القلاف و نصيحته لوزير الخارجية بالتعقل) فأتي تصريح الأمين العام لدول مجلس التعاون الخليجي في اليوم التالي ثم أتبعه الشيخ محمد الصباح بتصريح آخر لمحطة العربية كان غاية في التوازن و الإعتدال و التعقل طمأن فيه الجميع الى انه يوجه هذا الحديث من باب النصيحة والصداقة والاخوة والجيرة لان هذه البحيرة نشترك فيها جميعاً. كما أكد الشيخ محمد بأن هناك منيريد ان ينفخ و يثير او يوقظ هذه الفتنة الطائفية وهناك من يريد ان يعلب الدول والمجتمعات على حسب العلبة او التوصيف الطائفي لكل مجموعة من البشر، واكد ان الكويت هي بحق بلد الرأي والرأي الاخر بمجملها، بمؤسساتها وبصحافتها وبثقافتها. 9
ما أقول إلا يسلم تِمّك يا بو صباح على هالكلام و ليت البعض يتعظ. 9 9
الأطراف الإيرانية حاولت الإشارة الى إن هذا التصريح كان موجهاً الى الولايات المتحدة الأمريكية لا دول المنطقة. فهي تعلم بأن تأثير إغلاق المضيق سيكون مضاعفاً على الولايات المتحدة الأمريكية التي ستخسر نصف الإنتاج العالمي من النفط (أكثر من 20 مليون برميل نفط يومياً) بينما معظم الدول الخليجية (عدا الكويت التي تحاول إنشاء مخزون نفطي خارجي في كوريا) ستكون لها منافذ تصدير أخرى كالسعودية (البحر الأحمر) و العراق (خط الأنابيب التركي) و إيران (البحر الهندي) و قطر (خط أنابيب الدولفين) و عمان (بحر عمان) كما إن هذه الدول ستعمد الى إستخدام إحتياطاتها المالية لتعويض شح السيولة لمدد قد تصل الى عامين. و لكن الشيخ محمد إعتبر إن مجرد الإشارة الى هذه الخطوة ستكون إشارة الى نوايا عدوانية تجاه مصالح المنطقة و هو موقف سليم لا غبار عليه. 9
إلا إن هذا الموقف لا يستند للأسف على نقاط قوة. ففي ذروة حرب الناقلات و في منتصف الثمانينيات ، طرحت فكرة إنشاء خط تصدير خليجي موحد يمتد من الكويت الى عمان و يهدف الى تزويد الدول بوسائل تصديرية بديلة تلغي ورقة إغلاق مضيق هرمز. لكن هذا المشروع باء بالفشل لسبب هو نفسه الذي منع الكويت من التزود بالغاز الطبيعي من قطر و يمنعها من إقامة مصفاة داخل حدود أراضيها بنحو 40 كم شمال حدودها الجنوبية. فعن أية كرامة نتحدث و أية سيادة ندعي؟ 9
الأمر الآخر الذي يجب الإنتباه إليه ، هو إن باقي دول الخليج لا تقف ذات الموقف الذي تقفه الكويت في دعمها للولايات المتحدة الأمريكية. فالمملكة العربية السعودية نأت بنفسها عن حرب تحرير العراق و إستغلت الفرصة للتخلص من القواعد الأمريكية التي إنتقلت الى قطر فأزالت الحرج السياسي عنها و وفرت لنفسها حماية خارجية قريبة تستطيع إستدعائه بسهولة و يسر دون أن تعاني من المشاكل الداخلية المتعلقة بإستقدام القوات الأجنبية. 9
أما قطر فهي طرحت نفسها مفتاحاً للسياسات الأمريكية و السياسية في المنطقة فهي حليف يمكن الوثوق به و الإعتماد عليه في الوصول الى تفاهمات مع دول مناهضة للسياسات الأمريكية كإيران و سوريا و حكومة حماس. و مرد هذه القوة القطرية هو إحتفاظها بقدر من الحيادية لا تتمتع به باقي القوى التقليدية في المنطقة التي إندفعت في تأييدها للسياسات الأمريكية كالسعودية و مصر. و سياسة قطر الخارجية موجهة بذكاء لخدمة مصالحها ، فهي تريد أن تؤكد للغرب الأهمية الإستراتيجية للنظام القطري (و المخالف للنظام السعودي) و تحاول أن تدفع فوائضها المالية لتأكيد هذه الأهمية بمقدار يحفظ لها وجودها و إستقلاليتها السياسية بعكس الكويت التي فقدت التأثير تماماً بما يوجه الأمور نحو مصالحها الخاصة. 9
أما الإمارات و هي صاحبة النزاع الحدودي الوحيد مع إيران فهي منغمسة في لعب دور محطة البضائع الإيرانية و بوابة الترانزيت للتجارة الإيرانية و التي هي بدورها بوابة للشرق الآسيوي و جمهوريات الإتحاد السوفيتي السابق. فهي دولة تبحث عن مصالحها الإقتصادية و تغض النظر عن مشاكلها الحدودية. و هنا أود أن أرد على أحد الآراء التي طالبت الكويت بإتخاذ موقف متشدد من إيران بسبب قضية الجزر الثلاث الإمارتية و أقول : الى متى و الكويت تدفع ثمن قضايا من لا يكترث يقضاياه. في الأمس كنا قوميين و فلسطينيين أكثر من الفلسطينين أنفسهم و اليوم تريدوننا أن نرتكب ذات الجرم و ذات الخطأ؟
إذا أين الخلل؟ الخلل هو في التحرك المتأخر و إنعدام النظرة الإستراتيجية و التنسيق مع الأشقاء في المنطقة. أتذكر بانني خضت هذا النقاش مع الزميل العزيز بدر الكويت قبل أكثر منذ سنتين. و كان مقال بدر الكويت مفاجئاً للجميع يومها لأنه كان أول مقال يكتب بإسمه الحقيقي. يومها ناقشنا أسباب جنوح إيران للطاقة النووية. فإيران دولة نفطية إلا إنها تعاني من محدودية الطاقة التكريرية و تهالكها ما يجعلها تستورد المشتقات النفطية من الخارج و تستهلك في ذلك جزءاً كبيراً من مخزونها من العملات الصعبة. و كان يمكن لدول المنطقة أن تشجع إيران على عدم المضي قدماً في مخططاتها عبر تزويدها بالمشتقات النفطية بأسعار تفضيلية و شراءها للغاز الطبيعي (غير المتوفر في الكويت) منها لتوفر لها موارد جديدة من العملة النفطية و تستغل هذا الغاز الطبيعي إما في حقن الآبار أو مشاريع بتروكيماوية جديدة. الخيار الآخر كان هو الربط الكهربائي الموحد بين دول الخليج جميعها. الأمر الذي كان سيوفر على الدول كلف إنشاء محطات كهربائية جديدة و يوفر فوائض من الطاقة و يحسن مستويات البيئة في هذه الدول. 9
النقطة القاتمة الأخيرة هي التأثيرات البيئية لمحطة بو شهر النووية على الكويت. فبالرغم من إن النشاط النووي السلمي حق لأي دولة وقعت بروتوكولات و معاهدات وكالة الطاقة الذرية ، إلا إن هذا الأمر لا ينفي الآثار السلبية المحتملة على المنطقة جواً و بحراً. ضاعف هذا الأمر إختيار منطقة قريبة من التجمعات السكانية غرب الخليج و بعيداً عن المدن الإيرانية الكبرى في الشمال. و كان يجب على الدول المطلة على الخليج التنسيق مع الإيرانيين من أجل إنشاء شبكة رصد مبكر و توقيع معاهدات من أجل زيارات تدقيق صارمة بإشراف وكالة الطاقة الذرية تضمن التشغيل الآمن الذي نخشي أن لا يتحقق في دولة من دول العالم الثالث. 9
يجب أن نعترف بمحدودية قوتنا. نعم نحن دولة صغيرة وسط مثلث من الأقوياء. لدينا شبه جيش أضعف من ميليشيات الخمير الحمر نصفه من البدون. نحاول إخراج البنغال من بلادنا فلا نستطيع معارضة ضغوطات رئيسة وزراء البنغال. يضيع قارب في عرض البحر فلا تستطيع قوات خفر السواحل العثور عليه. تسرق أغطية المناهيل لدينا. و الأسلاك و الشباك بل حتى الأنابيب النفطية. و الأدهى بأن وزارة الداخلية قد إستخدمت شركة حراسة من أجل تأمين مخفر صباح الناصر. لسان حالنا يقول : أنا بأخاف من الفار بيطلع لي أسد ؟
هذه هي الواقعية السياسية التي لا يرغب البعض في مواجهتها. فيلقي باللوم على الجميع ، عباءة القلاف و فاكس المهري و ثوابت محمد هايف و جياتي العوازم و فيمتو الشيعة و مخازن الجناعات و عيوش الوزان. لكن لا يستطيع مواجهة الحقيقة المجردة في سبب تردي أحوالنا. حين يتهين الكويتي في بلده و موطنه و تنعته بأبشع النعوت و الصفات ، كيف لك أن تطالب الآخرين بإحترامك؟. 9
ختاماً ، من وجهة نظري المتواضعة ، إن مثل هذه النقاط كان يجب أن تناقش كرد على فعل على تصريحات وزير الخارجية من كافة المواطنين لا سيما البسطاء منهم و الذين لا يملكون الحسابات الخارجية و التي تمكن علية القوم من ضمان مستقبل أبناءهم بعيداً عن هذه الأرض الطيبة. فنحن دولة لا تفعل شيئاً حتى تقع الفأس في الرأس و لا نمتلك خطط بديلة كما فعلت باقي دول الخليج. لذا نجد بأن خياراتنا محدودة دائماً ما يجعلنا أسرى الإرتباط مع القوى الخارجية. و تبقى المصلحة الوطنية العليا هي نقطة المرجعية لأية سياسة خارجية بعيداً عن خرابيط القومية و الجيرة و مصالح الحلفاء التي يجب أن نشدد على أن تكون موجهة لصالح البلد. 9
السؤال : هل كان يمكنني طرح مثل هذا الموضوع الهادئ في ظل التخرفن التدويني و من دون تحييد دعاوي الطائفية؟ و هل كان يستطيع أحد أفراد القطيع بأن يناقش بموضوعية ما يعتقد بأنه مصلحة البلد دون أن يقحم ماركة فاكس المهري أو عدد لفات عمامة القلاف في صلب النقاش؟ كان هناك إحتمال بأن يتهمني أحد بأنني علي بابا زميل السندباد و أن براقش ما هي إلا الأميرة ياسمينة. من يدري ،، فعند ولد الديرة الخبر اليقين ! 9

28 comments:

secret said...

يعطيك العافية على الموضوع

عين العقل التدرج بطرح المواضيع الحساسة

فعندما تخرج الأمور عن السيطرة .. يتطلب الوضع وجود قبطان مثلك ليدير دفة الحوار بشكل سليم و عقلاني


قد اختلف معك بشدة اسلوبك
و لكني اتفق معك بالمضمون اتفاق تام

تعجبني حياديتك
و وطنيتك
و رشاقة قلمك

و ليت البعض يتعظ

why me said...

صاج

موضوع حساس تطرقت لمواضيع يغفل عنها البعض او بالاحرى يتجنبها البعض


مشكور

AK-47 said...

بصراحة من افضل البوستات اللي قرئتها
الأسلوب الراقي وترتيب الافكار غاية في الروعة
يعطيك الف عافية

فريج سعود said...

بوستك هذا بالذات حاولت اقراءه بصوت عالي
نشّفت ريجي
يا اخي ما تعرف تسوي بارت 1 بارت 2
دق على مطقوق

حـمد said...

عزيزي الحلم الجميل

امس قرأت عن تسرب اشعاعي من مفاعل ياباني , اقصد كما تفضلت انت ان اجراءات الوقاية التي تشترطها الوكالة الدولية غير كافية وهي توفر اعلى درجة ممكنة من الامان ولكنها لا توفر كل الامان وقبل فترة قرأت تقريرا يتحدث عن اعتماد بريطانيا على خطة تهدف الى تقليل الاعتماد على الطاقة النووية .

شخصيا لا احب ولا احترم النظام الايراني واراه ديكتاتوريا وله اطماع توسعية حاله كحال بقية فروع الاسلام السياسي السني والشيعي , ولا اعتقد بان هناك من وقف ضد حزب الله في حرب لبنان كثري , وليس هناك من يتمنى القضاء على مفاعل بو شهر قبل تشغيله اكثر مني ولكن ..

هناك فارق كبير مابين الرأي الشعبي ومابين الموقف السياسي الرسمي , فالموقف الرسمي الدولة مسؤولة عنه ويعبر عن كافة الكويت , وبالتالي فإن الحرص بالتصريح امر مهم جدا وعلى ذلك , فنحن دولة صغيره جدا مقارنة بالدول التي لها علاقة مباشرة مع الازمة , ومصلحتنا الوطنية تتطلب منا قراءة كل جانب وكل قوة وقراءة الموقف الدولي الرسمي الممثل بمجلس الامن , وهذا ما لم يضعه معالي الوزير بالحسبان بل ان الموقف المعلن من قضية عمر البشير يبين كمثال عدم التفات السياسة الخارجية الكويتية للقرارات الدولية , فالكويت اعلنت موقفها المعارض لطلب مدعي المحكمة الجنائية الدولية ومع ذلك لم نجد ممن دافع عن تصريحات الوزير اي اثارة لهذا الموقف .

اعود لصلب الموضوع , ماذا لو تحدثنا اليوم عن حقوق الكويت وكرامتها المنتهكة والاهانات التي ترد في الخطاب الايراني ؟, فهل سنوفق بالضغط على ايران برد الصاعين صاعين ؟ وهل هذا الامر سيكون مبررا لايران لرد الصاعين عشرة في حال لو اندلعت الحرب ؟ وهل سنكون قادرين على بالرد على العشرة ؟

اعتذر عن الاطالة وربما اعود في وقت لاحق ..

تحية لك اخي الكريم

على نفسها جنت براقش said...

قريت موضوعك كذا مرة
واقدر ارد على الاشياء اللى اعرفها

مثلا كلمه سحابة صيف

احنا طول عمرنا مسالمين و ما كنا تنوقع اللى صار لنا من الجيران
الخطأ ان بعد التحرير ما عندنا خطه بعيده المدى
مثل ما تفضلت و قلت عن تصدير النفط


وبالنسبه الى المدونين و ما عبروا عنه بذكرى الغزو

هم ارجع و اقول انت دايم تكون رد فعل
يا اخى بادر و اكتب

احس فيك انك قاعد على كرسى بعيد
و تنطر شخص او الكل يرتكب خطأ
و تعلق

حلم
انا لو عندى قدرتك على صيغه المواضيع
ما شاء الله
بعد مو تقول حسدتك
جان علوم


اى
و بالنسبه حق موضوعك اللى قبل

انا ما تغير رايى بعبد الصمد و فعله
اهو و غيره
لكن ما احب انى اقود ثوره فيها سب

نفسيا اتعب لان شئ غير حضارى

و بما ان احنا مجتمع مصغر من الكويت
و المفروض انه عندنا ثقافه اكثر
فما احب اتخذ منحى

حلوه منحى

فيه شتائم
هذا ضد مبادئ

انا احب الكويت و اهلها اللى يحبونها صج
مو اللى كويتى بالاسم وولاءه بالسر او العلن الى غير ترابها

الله يهدى بالك و تبطل هالاعصاب
ترى من عمرك هالحره و القهر


واذا تبينى اكون شخصيه من سندباء
اقترح ميساء

لوووووووووووووووووووول

الساحره

وولد الديره الزعيم الازرق

وانت مو على بابا
يلوق عليك العم علاء الدين

:P

برضو احنا مش نمون عليك

حلم جميل بوطن أفضل said...

اللهو الخفي

الله يعافيك و شكراً

هناك من يريد أن يعض لا يتعظ

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

واي مي

و خصوصاً إسماعيل بيه

العفو

حلم جميل بوطن أفضل said...

AK-47

العفو. شكراً على الإطراء

حلم جميل بوطن أفضل said...

فريج سعود

وايد كلام ممكن ينقال و يتناقش بس مو قد النقاش. بس نعرف نتكلم عن توافه الأمور

يقولك الحكومة بدأت بالتفكير بخطة الطوارئ

تو الناس يا عباقرة

حلم جميل بوطن أفضل said...

حمد

الموضوع ليس عما نحب و ما نكره. النظام الإيراني مجنون و لا يمكن التنبؤ بتصرفاته. يكفي وجود شخص كأحمد نجاد على قمة الهرم السياسي

لكنهم يبحثون عن مصلحتنا و يجب أن نكف عن النقاش في ما سيفعله الإيرانيون و نتفكر فيما سنعمله نحن

هي وقفت على البشير و موريتانيا. لكن يا حمد هذه قضايا لا تمس الكويت مباشرة. ما نتكلم عنه صميم الأمن الوطني في الوقت الذي سافرت فيه كافة قياداتنا المعنية بالأمر مع سمو الأمير

الكويت لا تستطيع الضغط على البنغال فهل تعتقد سينجحون بالضغط على ايران. أنا أعتقد بأن يجب أن تكون لدينا أدوات للضغط. الإيرانيون لا يفهمون إلا هذه القوة. أنا مع الجميع في هذه الجزئية. لكن ما الذي يمنعنا؟ مو خمال ربعنا؟

بدال لا ننتقد غيرنا ، كان الأولى أن نناقش قضايانا و مشاكلنا

الوزير بعد أن أثار ضجة لا مبرر لها بتصريحه حاول إلقاء قنبلة داخلية و تكلم عن تعديل الدستور لكي يغطي على الضجة الأولى

و هذا هو حالنا تصريح وراء تصريح يشدخ فينا و ينزلنا قاع. و الربع مثل القطيع و لا دريانين

تلومني يا حمد حين لا يجرؤ أحد على خوض هذا النقاش؟

أتمنى أن تكون الصورة واضحة للجميع الآن و نعرف سبب إقحام سوالف السنة و الشيعة بالموضوع

المهري أداة حكومية دمية في يدهم صنيعة من صنائع السلطة

و بعدين ترى المزايدات في حب البلد و الخوف عليها. أي خوف يدفع صاحب المعالي أن يلجأ لهذا الإسلوب من أجل أن يصل لمبتغاه و هو حماية الكروش و العروش

Bo Jaij said...

قذلتى نفس قذلة على بابا

و إن كنت أميل للمظهر المتخرفن هاليومين


مقالاتك القيمة فيها تقليل واضح من مقام و منزلة الشعب الكويتى العظيم

يا أخى العزيز نحن أسياد هذا العالم

و عندما تتسيد أى ساحة..يحلو لك لك أن تقول و تفعل ما تشاء

مثلا لنا كل الحق فى التصدى (بشكل حصرى) للعدو الإيرانى الغاشم بالنيابة عن دول مجلس التعاون و مجلس الأمن و الإتحاد الأوروبى و أميريكا بالتأكيد

نحن سوبر مسلمين و نملك النوعين..سوبر سنة..و سوبر شيعة..و لهذا نملك حق مهاجمة و (تنتيف ريش) من هو أقل منا مكانة (دينيا)..يعنى كل من لم يولد كويتيا..أو شكله و تصرفاته مو كويتية بحتة

نعم مشكالنا الخارجية الأزلية مع إيران و العراق سببها عمامة القلاف..و فاكس
المهرى..ماحد قالهم ما يغترون...لو بس يلبسون اللباس الوطنى المعتاد..هل سيتجرؤون الإيرانيين على غلق مضيق هرمز؟؟

و على طارى مضيق هرمز...فهو ملكنا الخاص..نحن الوحيدين إللى نستفيد منه...

أفضل شعب..يستحق أفضل مضيق

غلاء أسعار السلع الغذائية كله من رسامى الكاريكاتير الدانمركيين...وقفوا بيع زبدة لورباك..فزادت أسعار عصائر كى دى دى...و على طول إرتفع سعر الديتول...الله يلعن الدانماركيين..هددوا أرزاق تجارنا المساكين

و أكرر رجائى منك بأن لا تقلل من مكانة الكويتيين و إنت واحد منهم...الدبلوماسية خرجت من عقلية و ثقافة هذا الشعب الطيب..الطيب حيل..فلا تتعجب من غموض تصرفات و تصريحات مسؤولينا

فنحن أسياد العالم ...نتكلم و نحن بالقمة ..و موقعنا قوى كالفولاذ..و يا ويله إللى يتحرش فينا

حلم جميل بوطن أفضل said...

براقش

مسالمين لدرجة نسرح الجيش و ندز الضباط الشاليهات و صدام حاشد قواته. يا سلام على العقلية. و تقولون قحطة دارس جغرافيا؟

ممكن تعطيني إسم واحد كويتى بالاسم وولاءه بالسر او العلن الى غير ترابها؟

ليش نقول كلام حنا مو قده؟ عطيني هالإسم

بدال لا نزايد على وطنية مطلق و خالد و معصومة مو الأفضل كل واحد يسوي شغله. في يوم يعطي الكويت و ما ياخذ. في يوم يعطي الفرصة حق غيره يتكلم و يقول ميخالف هالمرة ما راح أرد

ليش هالردح و السب و الشتم؟

الشتم من وين يبدأ؟ عندك الجرأة تردين؟

يا جبانة

:)

و ما دخلت مدونة أحد غيرك و منعته أن يتكلم عن الغزو. إنتي الوحيدة اللي أتجرأ و أسوي معاك هالشئ. لأني عارف انك فاهمة اللي أقصده

شخصياً كتبت عن كل شئ في هالديرة و كتبت عن الروايات و الإلام. ما تفرفرت بين المدونات و قلت فلان قال و حطيت صور و تعاليق. آنا مو مال سياسة ردود الفعل كلش. كتبت مرة عن هذا الشئ و كيف إنني لا أستسيغ هذا الإسلوب. بس مالي خلق أدور ما كتبت في المدونة. أذكر كان أحد الردود على الزميلة الغائبة لويالتي

سمعي إغنية انا (عم) بحلم ليل نهار

حلم جميل بوطن أفضل said...

بو جيج

و تعتقد إختياري لعلي بابا كان إعتباطاً؟ إسمح لي ، قذلة علي بابا لي و تكون بارزة تحت عمامة

النفس الإستعلائية الغبية هذي قاعدين يزرعونها في عقول الجهال. جريدة العفن ما إنفكت تكتب و تصور إن كل دول العالم ضد الشعب الكويتي المختار

تذكر سالفة مصر و عمرو أديب؟ بعدين قطر و حمد بن جاسم؟ و قبل كم يوم البنغال

إذا مو قادرين نحترم المواطن الكويتي في بلده؟ شلون نطالب الآخرين بإحترامه؟ أليس من الأولى أن نطالب برد كرامة الإنسان الكويتي في بلده؟

روح أي دايرة حكومية و تشوف العجب العجاب. الكويتي المتقاعد و المرأة العجوز في بلدهم بلد الخير قاعدين يهانون و لا أحد درى عنهم و إن دروا ما أهتموا

الحكومة مهلهلة لا تملك الضبط و الربط و لا تملك حتى وقف التراشق و السب و الردح بين أبناء الأسرة

لازم نؤمن نحن بان التغيير في أيدينا و إن لو كل واحد يضحي و لو القليل في سبيل من يخالف الفكر و الإختيار. ما لازم ننطر الإصلاح يأتي من فوق ، لأن اللي فوق خربان و خرمان و لا فائدة ترجى منه

ديرة ما فيها لا زراعة و صناعة و لا قانون و لا جو مثل الأوادم. البحر فيها محتكر و السياحة غائبة و المواطن مديوس على راسه في البلد و الرشوة متفشية

كل هذا و فائضنا المالي لهذه السنة 9 مليارات دينار كويتي

لكن شلون تمنع المواطن من أن يتساءل شنو سبب التخلف؟

هي سياسة فرق تسد

الشيعي بيقول كله من محمد هايف و الطبطبائي وكيل طالبان

السني بيقول كله من المهري عميل إيران

الحضري بيقول كله من ماجد موسى

البدوي بيقول كله من خالد الخالد العنصري

عائشة الرشيد و فاطمة العبدلي بيقولون كله من الرجل

نبيل العوضي بيقول كله من الليبراليين

آنا بقول كله من حدس

:)

وزعنا الأدوار و المسئوليات كلها و نسينا منو؟

ماني قايل إسمه ، هو يعرف نفسه

:)

متي يفيق الخرفان من بمبعتهم؟

العرزالــــــه said...

الحلم الجميل

لازلت عند وجهة نظري

وملاحظاتي التي أرى بأن لاعلاقة لها بموضوعك كانت -ولازالت- واضحة وهي كالتالي:

انني اتفق مع كلام القلاف بأننا دولة صغيرة ولامكان لنا يذكر في صراعات الكبار..وان كان ذلك لاينسف تأثيرنا بالكامل

ولكن

مالا اتفق معه هو

أن يأتي نفس الشخص الذي أيد حزب الله (الصغير) في كل مايفعل أما اسرائيل (الكبيره) من باب فئة قليلة تهزم كثيرة..ليردد ان الكويت (الصغيره) يجب عليها أن تبتعد عن الخلافات مع ايران (الكبيره)..فنصفق له ونشد على يديه وعلى عقلانيته دون التساؤل عن ما وراء التناقض بالتصريحين..والموقفين!

أما بالنسبة للمهري

فمالا اتفق معه هو

أن يأتي نفس الشخص الذي (حرم) إسقاط القروض عن (الكويتيين)..(ليحلل)إسقاطها عن (العراقيين)

دون أي أدنى صفة رسمية في الحالتين!

مالا اتفق معه بالنسبة للطرفين

أنهم تجاهلوا وقفزوا على قضية اختطاف (مواطن كويتي)..وتفرغوا..واحد للدفاع عن (خاطفيه)..والاخر للمطالبه باسقاط القروض عن من (غزونا).

بكل الاحوال..هذا رايك وهذا رايي

وبانتظار ايميلك

حلم جميل بوطن أفضل said...

عزيزي العرزالة

لو كانت في كلامك شئ من الخطأ لرددت عليه منذ المرة الأولى. لا تضع في ذهنك أدنى إحتمال بأنني سأقوم بالدفاع عن شخصيات على شاكلة المهري . القلاف أختلف معاه كثيراً و ما يشفع له هو مركزه القانوني الذي أحترمه حاله كحال باقي نواب الأمة

لن أدافع عنهم مطلقاً

لكن

لا يجوز أن نسمح لشخص ما أن يقودنا بلا عقل لنناقش العمامة و الصولجان. وين قاعدين؟ خلصت مشاكل الديرة؟ أم إن البعض يريد أن يعميها عنا؟

شنو هالردح؟ و شنو هالإسلوب؟ و شنو هالقذارة؟

كلامك أتقبله على طول الخط مهما إختلفت معه. ما لا أتقبله منك هو صمتك عن الآخرين

في السابق إستكثرت علي صمتي حين قلت ماكو فايدة و رحت تبعث فينا الأمل من جديد بحياديتك و توازنك و إحترامك للجميع. ثم ما لبثت أن كسرت ليس فقط فيني لكن في كثيرين سألوني عنك

اليوم تستكثر على غيرك الكلام؟

:)

أما بخصوص حسين الفضالة فكما قرأت في مكان ما و أود أن أنقله هنا ، إن ققضيته ليست مقياساً للولاء مع إهتمامنا الشديد ليس فقط في الغائب بل كل صاحب حاجة و مظلومية. فنحن نتكلم و نصرخ دفاعاً عن البنغال فكيف لا نهتم بإبن جلدتنا و أخونا في المواطنة. القضية إذاً إنسانية و كويتية. فقط هي (سرية الهوية) ما تمنع المدونة و أصحابها من الحديث عن حسين الفضالة. أرجو أن تتفهم ذلك

لكن أود الإشارة إن لا علاقة بقضية حسين الفضالة في التوتر الأمريكي الإيراني الذي كنا نناقشه

حمّود راعي السيكل said...

@_@

متابع بصمت, وبالظلمة, مو ترشيد, بس لأن مالي خلق أقوم اشب الليت


:)

العرزالــــــه said...

في السابق إستكثرت علي صمتي حين قلت ماكو فايدة و رحت تبعث فينا الأمل من جديد بحياديتك و توازنك و إحترامك للجميع. ثم ما لبثت أن كسرت ليس فقط فيني لكن في كثيرين سألوني عنك
===============

ممكن توضح لي اكثر لأني مافهمت؟

Salah said...

موضوع مثير للاهتمام

متابع للنقاش

Anonymous said...

كل هذا نتيجة طبيعة في اي دولة مالها راس

Anonymous said...

أتفق معك في تحليلك الرائع

وأختلف معك في التشبيه بالخرفان

يا معود الخرفان مخلوقات مفيدة للانسان

: )

Anonymous said...

كلام روعه يا حلم، يعطيك العافيه ومسكين يا شسمه

حلم جميل بوطن أفضل said...

حمود راعي السيكل

تابع ، شوراك

حلم جميل بوطن أفضل said...

العرزالة

حاضر

حلم جميل بوطن أفضل said...

صلاح

إنتهى النقاش. الآن ستبدأ حفلة الردح التدويني

:)

عندك برنامج فوتوشوب؟

حلم جميل بوطن أفضل said...

غير معرف 1

شلونك؟

حلم جميل بوطن أفضل said...

غير معرف 2

الخرفان مسالمة إلا خرافنا الأعزاء

يا خوك الفوتوشوب يعور

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

غير معرف 3

مسكين يا وطن؟
مسكين يا عقل؟