Wednesday, 24 September 2008

مذكرات الخطيب : نافذة على التاريخ

إنتهت جريدة الجريدة من نشر الجزء الثاني من مذكرات الدكتور أحمد الخطيب المعنون (الكويت : من الدولة الى الإمارة). أثار نشر المذكرات ضجة كبيرة في الأوساط المحلية ، لكنها للأسف أتت لأسباب خاطئة و لم تأت تعقيباً على ما نشر من "شهادة تاريخية" أدلى بها الدكتور بل أتت لأسباب هامشية أوضح الدكتور كذبها و زيفها في وقت متأخر. أقلام الصحافة الصفراء إستلت سيوفها الخشبية و حاولت تسفيه الآراء المذكورة في الكتاب. كما إعترض عدد لا بأس به من ناشطي العمل السياسي على دقة المعلومات الواردة في كتاب الدكتور ، و هو أمر صحي و لا بأس به. إذ إنني نفسي لا أعتقد بصحة كل ما جاء في الكتاب ، و لكن لا يجوز لكائن من كان أن يحجب حق أحد رموز العمل الوطني عن تدوين و توثيق وجهة نظره حول الأحداث التي عصفت بهذا البلد الصغر منذ الخمسينيات حتى تسعينيات القرن الماضي. 9

إنه ليس التأليه أو التصنيم كما يعتقد البعض. بل إنني أرى بأن التأليه و التصنيم يطال رموزاً نقدرها و نحترمها و نجلها و لكن لا يسعنا إلا أن نذكر الحقيقة كما نراها و نعتقدها ، بعيداً عن الأهواء و الأمزجة. آفة العرب و المسلمين هي في تزوير التاريخ. و لقد قرأت تعليقاً رائعاً لأحد الزملاء القدامى "بوحسين" على موضوع جميل للأستاذ فرناس بعنوان "المشكلة العرقية في المجتمع الكويتي بصراحة" سأقوم بنقله لجماليته التي ألجمت لساني و منعتني عن التعليق : 9
نحن يا سيدي كما يقول عبد الله الغذامي عرفنا حداثة الوسائل فقط .. نقول باننا نملك ديمقراطية ، و لكنها ديمقراطية مختصة بطبقة معينة و هي شعب الله المختارفالكويتي المجنس أو أبناؤه و حتى احفاده يظلون منقوصي الوطنية .. و الكويتي البدوي يظل " فداوي " و تابع للحاكم .. و المواطن الشيعي ولاؤه لفارس و إن كان من بني هاشم .. و المواطن من اصول افريقية يظل عبدا مهما تعلم و وصل .. هذه ديمقراطتينا التي لا تعترف الا بالمواطن السوبر و هو الكويتي الذي استمد مكانته الحالية من مزارع اجداده بالبصرة او من براميل آبائه في عهد الراحل عبد الله السالم رحمه الله. 9
نحن نقول عندنا حكومة إليكترونية ، و هذه وسيلة حديثة لكنها في الواقع مجرد إعادة صياغة لبيروقراطية العمل الحكومي الموروث من الدولة العثمانية و المملكة المصرية لا فرق في الجوهر بينهما. 9
نقول عندنا سيارات .. و لكننا في الحقيقة لا زلنا نتعامل معها كما كان الاقدمون يتعاملون مع الخيل و النياق .. صدرها رفيع أو "براطمه " كبيرة. 9
نقول بان عندنا ثروات .. لكننا لا زلنا نتعامل معها كما كان بني العباس يتعاملون مع بيت المال .. يا خازن اعط فلان مئة ألف دينار بسبب بيتين من الشعر السخيف قالهما. 9
نقول بأن عندنا مساواة .. و لكن من ينتمي لتيار سياسي معين فهو حر بما يقول .. و من ليس له ظهر سياسي و جريدة تدعمه فهو في اسفل سافلين. 9
و نقول .. و نقول .. و نقول .. و بالنهاية يظل كل شيء هو في حقيقته كما كان منذ عهد العباسيين و الأمويين .. و كل ما فعلناه هو أننا استبدلنا ما كانوا يملكونه من وسائل بوسائل أحدث مواكبة للعصر.. فقط ! 9
بشار بن برد كان يفتخر بكسرى رغم أنه ولد في عصر اسلامي بسبب ما لاقاه من عنصرية رمت مبادئ الاسلام خلف ظهرها و اليوم عادت هذه العنصرية كما كانت بأثواب جديدة .. فهل تلوم البعض اذا عاد لاجترار ماضيه و إن أدى ذلك لمزيد من التمزق .. الحاصل الآن أصلا ؟
إنتهى الإقتباس
نعم هذا هو حال إعلامنا "الحداثي" الذي بات يلعب دور "وعاظ السلاطين" إبان الدولة الأموية و العباسية. يزور التاريخ و يحجب الحقائق و يقتل الوعي و يغيب نقاش قضايا الأمم و الشعوب. ألم تشوه أول محاولة لتدوين تاريخ الكويت بواسطة أحد رجالاتها الشيخ عبدالعزيز الرشيد حين حجبت و مزقت بعض فقرات كتابه "تاريخ الكويت" ؟ ألم يضطر سليمان خالد العدساني سكرتير المجلس التشريعي الى إخفاء وثائقه تحت بلاط المنزل قبل أن يفر هارباً شريداً و طريداً؟ و ألم يقل نابليون بونابرت بان التاريخ ما هو إلا كذبة كبيرة عادةً ما يكتبها الطرف المنتصر في الحرب؟
الدكتور أحمد الخطيب رمز وطني شئنا أم أبينا حاله كحال عبدالله السالم وجابر الأحمد و سعد العبدلله و عبدالله الجابر و يوسف المخلد و عبداللطيف ثنيان و عبدالرزاق الخالد و أحمد الشريعان و أحمد السعدون و خميس عقاب و عباس مناور و عبدالعزيز حسين. لا نؤله أحداً منهم ، بل ندافع عن الحق في توثيق بصمات هؤلاء العمالقة. فإن لم توثق آثارهم ضاعت الفرصة على الأجيال القادمة بمعرفة الحقيقة. فقد شارك هذا الشاب المنحدر من أصول بسيطة لا تعيبه إطلاقه في صنع تاريخ الكويت مشاركاً مع الآباء المؤسسين في وضع لبنات الدولة الحديثة عبر مشاركته في المجلس التأسيسي ثم أنتخب نائباً عن الأمة في مناطق الحاضرة كالروضة و البادية كالجهراء قبل أن يعتزل العمل السياسي طواعية في عام 1996. 9
إستغربت جداً ممن إستهجن التأليه و التصنيم لشخص الدكتور و هو يمارس الأمر ذاته بخصوص شخصيات نحترمها و نوقرها و نجلّها و نستذكر دورها التاريخي و طالها نقد الدكتور في مقالاته. و فات عليه بأن كثيرٌ ما أدلى به الدكتور موثق في مضابط المجلس التأسيسي و مجالس الأمة المتعاقبة و لكن هو جدار الصمت الذي طال تاريخنا المزور هو ما جعلنا نستغرب المعلومات الواردة. فهل قرأ أحداً منكم تقرير لجنة تقصي الحقائق الذي حجب عن النشر؟ و هل يعلم أحد حقيقة العبث الذي طال الإستثمارات الكويتية في الخارج صبيحة يوم الغزو؟ و الهدف هنا ليس إستجرار آلام و خطايا الماضي. بل الغفران هو ما ننشد و نطالب به من أجل التطلع الى وطن زاهر نعمل فيه على تلافى أخطاء الماضي التي نستشرق من خلالها خطوات الحاضر و خطط المستقبل. 9
ألم ينشر عبدالعزيز الرشيد في كتابه عن مؤسس الكويت الحديثة و جد الأسرة الكريمة : 9
كان مبارك جباراً عنيداً ظلوماً و كان من المتبدين الجائرين شغوفاً بجمع المال و شديد البحث عن الطرق التي قد توصل اليه
و ألم يكتب الشيخ الجليل في نفس الكتاب : 9
كان مبارك شجاعاً جريئاً حازماً ذا همة تناطح السحاب و عزم يفل الحديد و كان ذكياً قوي الإرادة رقيق الإحساس و الشعور و صاحب
نفس عالية و إرادة قوية و دهاء مدهش و سياسة بذ بها الأقران و صبر و جلد
فمالنا نعود الى الخلف؟ الأمم من حولنا تتقدم ، و نحن نتقهقهر بإسم "الحداثة" كما أشار الزميل "بوحسين". شهادة الدكتور و مذكراته المنشورة هي حقٌ لا ينازعه فيه أحد. و هي بحسب ما كتب قد لا تمثل ما جرى بدقة و لكنها تعبر عن وجهة نظره الشخصية فيما جرى من أحداث و أهوال. للجميع الحق في نقدها ، تصويبها ، بل و حتى إقامة الحجة على كذبها. لكن لا يجوز "التشويش" على نشر هذه الشهادة التاريخية. يجب أن نحذر و نعي ممن يريد أن يدفعنا و يدفع بعض السذج بهذا الإتجاه. بل على العكس نحن ندعو جميع رجالات الكويت الى تدوين تاريخنا الذي سيحفظ للأجيال القادمة حقها في معرفة الحقيقة. 9
في المقال القادم سأناقش بعض الملاحظات على مذكرات الدكتور و في المقال الأخير سأوضح ما لا يريد الإسطبل و صحيفة الوثن أن ينشر مع التنويه بان النشر سيكون مجدولاً و لن أتمكن من الرد على تعليقاتكم لداعي السفر. 9

18 comments:

بو حامد said...

لا اعلم على اي من مقالاتك المتعلقه بمذكرات د.الخطيب سأعيد ردي الذي ادرجته عند الزميل حمد بمدونته .

المشكله ليست ابدا "حجب" احد عن كتابه وجهه نظره ولكن المشكله حين يصل الموضوع لــ " قصص " بمذكرات لا اساس لها من الصحه واشخاصها موجودين ويردون على الخطيب ولكن كما ذكرت آفة البعض تزوير الحقائق .

عموما انت بنفسك لم تصدق المذكرات كامله وعليه فسأترقب موضوعك القادم

مُحَسّدْ said...

الآراء محترمة وان اختلفنا معها

فليس بالضرورة ان تكون كلها صحيحة

وهي على كل حال لا تمثل الا وجهة نظر

صاحبها فقط

وللآخرين ايضا حق الاختلاف معها والرد عليها

ولا ينقص هذا بحال من مكانة الدكتور الخطيب المرموقة بين محبيه

ZooZ "3grbgr" said...

لا ازيد على بوحسين ومحسد
تروح وترد بالسلامة
سويت هوليدي

Yin said...

interesting!!

يعطيك العافية وفي انتظار التتمة
وصراحة تعليق "بو حسين" يستحق
two thumbs up !!
تعليق جميل ومؤثر يوضح الصورة الحقيقية والواقع الفعلي لمجتمعنا لأعمى البصر والبصيرة
ولكني لا زلت أعتقد أن المجتمع يرفض التغيير في الوقت الحالي ولا يبحث عن الحقيقة ولا يراها ولن يؤثر فيه حتى لو أتت الحقيقة بنفسها وضربته على رأسه

مجتمع لامبالي متخبط متعصب لا ثقافي مصلحجي بلييييد يجري خلف من يصرخ ويلعلع ويموتون بالزوابع وإثارتها
الغريبة أنه تحول إلى هكذا مجتمع بسرعة غريبة.. مما يعني أنه قادر على التغيير إنزين ليش التغيير ما يكون في الإتجاه الصحيح ؟؟!! ؟؟

استغفرالله
ملاحظة: طبعا عندما أقول المجتمع لا أعني الجميع بل الفئة الغالبة لازم الواحد يوضح ولا يفضحونه

Anonymous said...

فعلا كما قيل
التاريخ ما هو إلا كذبة كبيرة عادةً ما يكتبها الطرف المنتصر في الحرب؟

بدأ العرب المسلمون بتزوير التأريخ منذ أول يوم من وفاة الرسول ( ص ) وأكاد أجزم بقدرتهم على الأستمرار بالمزيد من التزوير حتى قيام الساعة

تعليق بوحسين ذكرني بتعليق طيب الذكر الا نبيذي

المشكلة أن جميع الدعوات الصالحات في العشر الأواخر من رمضان لا تنفع في هداية هؤلاء المزورين للتأريخ

تروح وترد بالسلامة يا حلم

ma6goog said...

ما قريت الجزء الثاني


و لكني أعتقد ان مذكرات الخطيب و الردود عليها الة صحية ممتازة رغم اختلافنا الكبير مع الطرفين


من أفضل الردود اللي استمتعت فيها كان رد الدكتورة سعاد الصباح


ردها كان محترم و ناضج على مستوى طرح الخطيب مو مثل البقية للأسف

Anonymous said...

ما تتحدث عنه يا سيد لا يحتمل اكثر من رأي
احمد الخطيب يقول احداث حديثة العهد
فيرد عليه

خلال 23 يوم 6 اشخاص
هل تعرف ما يعني ذلك ؟

الخطيب بالمقابل لم يفند أي حادثة ورد بكلمة واحدة بأنه من الصحي مناقشة الاحداث
يا سيد لا يوجد هناك شئ اسمه مناقشةحدث
الحدث حصل ام لا هذه الاجابة التي لم يستطع الخطيب اثباتها
نحن لا نأله الخطيب ولا نأله اي كان
ولكن الحقائق يجب ان تكون واضحة للناس هل من المعقول ستة كاذبين والخطيب الوحيد على حق
شوية عقل
واكرر لتثبيت المعلومة هناك فرق بين مناقشة نظرية وبين التثبت من التاريخ وخصوصا عندما يكون اهل الحدث على قيد الحياة ولم يواريهم التراب

Anonymous said...

الخطيب ومسجد شعبان وأنصاف الحقائق!
حسن مصطفى الموسوي
جريدة الجريدة 25.9.2008

لا أحد ينكر الدور المهم للدكتور أحمد الخطيب في الحياة السياسية والديمقراطية في الكويت، فهو أحد واضعي الدستور الذي ننعم به، والذي يميزنا عن بقية دول المنطقة. كما كانت له وقفات وطنية في كثير من الأحداث التي مرت بالبلاد خصوصا في حقبات الانقلاب على الدستور. لذلك، من الطبيعي أن تثير مذكراته الكثير من ردود الأفعال، خصوصا أنه يعتبر شاهدا على 50 سنة تقريبا من الحياة السياسية. ولعلّي أقف مدافعا عن وجهة نظره التي تتناول بعض رموز الحكم المعادين للديمقراطية والتي تشهد مواقفهم وأفعالهم على ذلك، فالشمس «لا تغطى بمنخل». لكن ليسمح لنا أستاذنا القدير والفاضل الدكتور أحمد أن نتوقف قليلا عند روايته عن أحداث مسجد شعبان لأنها لم تكن دقيقة ولا منصفة لمن قاموا بتلك الندوات.

فالدكتور يقول إن التجمعات بالمسجد بدأت بطرح طائفي ثم تحول إلى وطني عند تدخل بعض العناصر الوطنية الشيعية، وهو كلام غير صحيح. فالندوات كلها من بدايتها إلى نهايتها كانت تتحدث عن الشأن العام مثل الإسكان والتوظيف والصحة والصحافة والمساواة، بل إن أهم المطالب كانت بعودة العمل بالدستور والديمقراطية بالبلد. نعم تحدث السيد أحمد المهري في إحدى الندوات عن مشكلة المساجد «وهي مشكلة حقيقية»، لكنه كان موضوعا هامشيا بالنسبة للمطالب العامة التي من أجلها أقيمت تلك الندوات، ولو لم يكن الطرح وطنيا منذ البداية لما قام التجمع الدستوري آنذاك بالاجتماع واتخاذ قرار المشاركة بتلك الندوات عبر المرحوم سامي المنيس والمحامي مصطفى الصراف، في وقت كان الدكتور مسافرا، إضافة إلى مشاركة شخصيات أخرى مثل الأستاذ أحمد الديين ورئيس اتحاد نقابات العمال الكويتيين آنذاك الأستاذ ناصر الفرج. أضف إلى ذلك أن القائمين على الندوات كرروا مطالبهم بعودة البرلمان والعمل بالدستور عندما حققت وزارة الداخلية معهم بعد انتهاء الندوات ولم يطالبوا بمطالب فئوية وطائفية.

أما حديث الدكتور عن احتمال حدوث مواجهات مع قوات الأمن في الندوة الأخيرة وبأنه أنقذ الموقف عبر توجهه إلى المسجد والتحدث إلى الحضور وتهدئتهم، فأيضا كلامه غير دقيق. فلم يكن هناك أصلا توجه لدى الحضور للتظاهر والاشتباك مع قوات الأمن حتى يأتي الدكتور لينقذ الموقف، وحتى لو كانت هناك نية للتظاهر، فما العيب في ذلك؟ ألم يكن الدكتور أحد المشاركين بدواوين الاثنين التي شهدت عدة مواجهات بين المواطنين المتظاهرين والشرطة التي ألقت عليهم القنابل المسيلة للدموع؟!

ثم كيف يربط الدكتور هذه الأحداث بحديث جنرال إيراني قبل ذلك بعشر سنوات عن احتمال تدخل إيران لحماية الشيعة في الكويت؟ وكيف للدكتور وهو السياسي المخضرم أن يصدق مثل هذا الكلام السخيف؟! فالشاه المقبور لم يكن يهتم بالشيعة في بلده حتى يهتم بالشيعة في بلدان أخرى لأنه كان مجرد أداة لتطبيق المشروع «الصهيوأميركي» في المنطقة. ولو افترضنا أن هواجس الدكتور في محلها وأن الأطماع القومية لا تتغير بتغير الأنظمة، فهل كان يعتقد الدكتور أن الجمهورية الإسلامية «التي لم يمض على تأسيسها سنة واحدة آنذاك» كانت «فاضيه» إلى هذا الحد لكي تغزو بلداً آخر بالرغم من التحديات والمؤامرات الداخلية التي تواجهها والتوتر بينها وبين عراق صدام حسين ومحاولة أميركا وأد الثورة من بدايتها؟!

من ناحية أخرى، فبينما كان الدكتور يذكر في مذكراته أسماء الشخصيات المشاركة في الأحداث التي تناولها، لم يذكر أسماء الشخصيات سواء المنظمة أو المتحدثة بهذه الندوات مثل سيد أحمد المهري سيد عدنان عبدالصمد ود. محمد نصير ود. منصور غلوم ومصطفى غلوم وخالد خلف، وفي ذلك إجحاف للدور البارز التي لعبته هذه الشخصيات وغيرها في المطالبة بعودة الحياة الدستورية في البلاد. كما لم يتطرق إلى تضحيات عائلة السيد عباس المهري والظلم الذي تعرض له أفرادها بسحب جنسياتهم وتسفيرهم، فكل ما فعله الدكتور الخطيب هو اختزال أحداث مسجد شعبان بشخصه، وكأن حماية الدستور والمطالبة بالديمقراطية والحريات هي (ماركه مسجلة) باسم الليبراليين دون غيرهم، بينما كانت أحداث مسجد شعبان تظاهرة وطنية جمعت السنة والشيعة والمتدينين والليبراليين تحت سقف واحد.

حـمد said...

ناطرين البقية

وتروح وترجع بالسلامة

حلم جميل بوطن أفضل said...

بوحامد

معك فيما تفضلت به. لكن لا يستطيع أحد أن يحجب حق الدكتور في تدوين شهادته و إن إعترتها الأخطاء الجسيمة بحسب ما نعتقد

الصح هو ان نناقش ،، لا أن نحاول أن نشوش

تابع باقي المواضيع

حلم جميل بوطن أفضل said...

محسد

كلام صحيح. و هذا حق الأجيال القادمة في ان تعرف حقيقة ما جرى

حلم جميل بوطن أفضل said...

زوز

الله يسلمك. الإجازة كانت حدها سويت و ما زالت

حلم جميل بوطن أفضل said...

ين

بو حسين عملة نادرة على وزن فرناس. أتمنى ان أوفق في إقناعه بالعودة الى الكتابة

حلم جميل بوطن أفضل said...

غير معرف 1

الله أكبر عليك. هذا ما أحسسته بالضبط حين قرأت تعليق بو حسين. على الفور تذكرت تعليق إلا نبيذي الشهير

حلم جميل بوطن أفضل said...

مطقوق

أعتقد إن على الدكتور الخطيب كان متوقعاً ردة الفعل الحادة هذه و أتمنى ان يتقبلها بجميع أشكالها. محترمة كانت أم لم تكن

اللي كتبه مو شوية

حلم جميل بوطن أفضل said...

غير معرف 2

عن أي حدث تتكلم؟ حادثة العوازم و تنقيح الدستور؟ أعتقد إن الدكتور الوسمي أكد مضمون ما جرى و له اليوم في صحيفة الرؤية مقابلة تؤكد نفس الكلام

هل تقصد مؤتمر جدة؟ أعتقد بأن حقيقة ما جرى هي موثقة الآن باكثر من لسان و محاولات تغييب الدستور و أعضاء مجلس الأمة أيضاً

هل تقصد تقرير لجنة تقصي الحقائق للغزو العراقي؟ التقرير سرب و إطلعنا عليه و نشر في موقع ميزان الجاسم أيضاً

عن أية أحداث تتكلم؟

حلم جميل بوطن أفضل said...

غير معرف 3

كنت أود لو تكلم الدكتور عن حادثة نزع الجنسية و التسفير و كيف لم يطال القوى "الوطنية" أدنى سوء

كنا في إنتظار شهادة الدكتور لكنه يبدو أنه جَبُن كما فعل أحياناً كثيرة

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

حمد

نتكلم عن صدارة ليفربول أول ثم نستكمل باقي الحلقات

:)