Thursday, 20 March 2008

للرجال فقط

إنه يحبني !! لا كلمة يحبني لا تعبر عن حجم الأحاسيس التي أتلمسها منه ، بل هو يعشقني ! و لا أعرف سبب هذا العشق. أطل في عيناه فأرى نفسي و قد لبست رداءً أزرقاً مخضباً باللون الأحمر و قد كتب على صدري حرف السين باللغة الإنجليزية ! نعم أنا سوبرمان و بطل عالمه ! 9

قبله كنت قد فقدت الصلة بعالم الرجال. أصبحت حياتي وردية مليئة بالشباصات و الفساتين و التيجان و الإكسسوارت. حتى صفعني هذا الصغير و هو يحاول أن ينقض علي و يلعب معي المصارعة. أيقظ ذلك الرجل. أصبح يرافقني الى كل مكان ، البنك ، الحلاق ، الديوانية ،، 9
في حياتي كلها لم أحس بهذا القدر من الحب. حب غير مشروط ، لا نفاق فيه و لا منافسة من أي أحد. أعترف بأنني تجاهلته في البداية ، فهو ولد و الولد شايل عيبه. و لكنه لم يستسلم و أرغمني على أن تنحني رجولتي أمام هذه العواطف الجياشة التي غمرتني بطوق من الإهتمام و التقدير. 9
يلاحقني في كل مكان كظلي. يجلس حيثما أجلس. يقوم حين أقوم خيفة أن أهرب منه خلسه. يشرب الشاي معي. و يقرأ الصحيفة على مكتبي. يعرف أدق تفاصيلي ، ماذا ألبس و ماذا أتناول من طعام و أين أضع حاجياتي الخاصة. يقوم بتقليدي في كل صغيرة و كبيرة. يستخدم مشطي و عطوري و يحاول إرتداء أحذيتي و يلف نفسه بالغترة و بعضاً من ملابسي و كأنه قد قام بإرتدائها. 9
أعاد اللون الأزرق و بقوة في حياتي التي صبغت بألوان الفوشيا. نلعب الكرة و نكسّر دمى الباربي. كل شئ متصل بالعجلة كالسيارات و الدراجات و القطارات نعشقه. إختفت مسرحيات هدى حسين و حل مكانها أقراص بوب ذ بيلدر ! 9
إنه حزب الرجال يعود من جديد ،، فأحذروا يا معشر النساء !! 9
على الهامش : 9
تعمدت كتابة هذا البوست في يوم عيد الأم ! علي الإعتراف أن الأم كائن عظيم و مهما حاولنا لا نستطيع الحصول على عُشر غريزتها و صبرها و جلدها و تحملها و خوفها على أطفالها. تقاتل و بشراسة كما تكشر القطة عن أنيابها عند تحس خطراً يحيط بأحد أطفالها. 9

يحكى إن أحد أساتذة اللغة الإنجليزية كتب العبارة التالية على السبورة و طلب منهم وضع علامات الترقيم و فواصل الجملة

( Woman without her man is nothing )

الذكور كتبوا

( Woman, without her man, is nothing )

أما الإناث فقد كتبن

( Woman: Without her, man is nothing )

So, son !! lets cut the crap here and go and buy a nice gift for your mom :)

24 comments:

Salah said...

عمري ما فكرت في أيهما أعز البنت أو الولد!

وقد يكون السبب ان البنت عزيزة

by default!

ولكن في يوم من الأيام سافر الولد مع المدرسة في رحلة مدرسية لمدة اسبوع واحد فقط

فاكتشفت ان معزته لا تقل عن معزة أخته

--------------------

كل عام وكل الأمهات بخير

مُحَسّدْ said...

أَحِـنُّ إِلَى الكَـأْسِ التِي شَـرِبَتْ بِهَـا

وأَهْـوَى لِمَثْـوَاهَا التُّـرَابَ وَمَا ضَـمَّا

الأم ... لا خير في الحياة بعدها

هل تمارس الأمهات الآن دورهن ؟!!

Anonymous said...

كل عام وانت /وهو
بخير
:)
جيييييييرز

A Black Honey Jar said...

كل عام وكل أسرتكم بخير ، مع أنني لست رجلا ، و عنوان البوست للرجال فقط ... مع أنني لم أجربه ، لكني أتصور أنه شعور غامر بالسعادة أن تجد نسخة شخصا آخر ينظر إليك على أنك بطله و قدوته ... شعور آسر ، استمتع به الآن و اكتف منه ، فغدا سيأتي يوم يبلغ فيه هذا الطفل مبلغ الرجال و يبدأ في مناطحتك ، فاستعن حينها بذكرياتك الجميلة عنه حتى تستطيع الصبر عليه!

حلم جميل بوطن أفضل said...

صلاح

البنت عزيزة و ذكية و تعرف كيف تلفت الإنتباه. و نحن معشر الرجال لا نبالغ في تدليل الولد لأنه ريّال و لا نعطيه الإهتمام الذي يستحقه لأنه شايل عيبه. هذا كسر القاعدة و ظل يقاوم و يفرض نفسه و أظنه نجح في ذلك

بس أحلى شئ الناس تتكلم عن المجلس و إستقالة الحكومة و صلاح ماسك دربيله يدور على زحل

صدقني إنت الصح و هم الغلط

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

محسد

هل يمارس أحد منا دوره؟ لا أدري ، لا أحب أن أنظر للآخرين و أحاول تقييمه و لكن هناك نماذج الواحد يقف مشدوهاً منها

لنكف عن الإهتمام بما يفعله الآخرون و لننتقد أنفسنا أولاً

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

غير معرف

و أنت بصحة و سلامة

حلم جميل بوطن أفضل said...

العسل الأسود

متخفية اليوم؟

نحن متفقين ، أنا أضبطه اليوم على أن يقوم هو بتضبيطي على كبر. لا أناطحه و لا يناطحني

:)

مُحَسّدْ said...

اوردت ذلك لبيان الفرق الكبير بين الامهات الآن والأمهات قديما
ولا اظنه يخفى عليك كونك احد المتورطين برباط الزوجية :)

كاهل التربية يقع على الابوين لكن ثقله الاكبر تتحمله الام على الاقل في مرحلة الصغر

darkness said...

كل عام و انت و عايلتك كلها بخير

:)

و يا رب تشوفه ريال متزوج و مبتلش بكوشة يهال اللي اهم احفادك

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

محسد

هسه إفتهمت. الزمان تغير. الأم تعمل الآن و ليست متفرغة لبيتها. كما إن الرجل مشغولفي الديوانية مع أصدقائه أو ممارسة هواياته الخاصة

كلا الطرفين (الأب و الأم) يمارس هذا الإهمال. و صدقني الرجل مهمل أكثر من المرأة. مهمل لأنه لا يعطي الوقت الكافي لبيته و زوجته و أطفاله. و مهمل لأنه لا يراقب مدى إهتمام و عناية زوجته بالأطفال

حين ترى إهمال الأم. فقبل أن تنتقدها ، يجب أن تنتقد الأب الذي سمح لها بالإنشغال عن بيتها. فتلك ليست مسئوليتها فحسب. بل جميع ما يحصل في البيت هو من صميم مسئولياته. و لا صاير ريّال على شنو؟

أفحمتك يالعزّابي؟

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

داركنس

و إنتي بصحة و سلامة

Peace said...

ما نقدر نشارك

فريج سعود said...

الله يرحم امي وامك
ولا هانوا امهات الحاضرين

حلم جميل بوطن أفضل said...

بيس

إنتي لأ

:P

لكن شكراً على السؤال

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

فريج سعود

الجنة تحت أقدام الأمهات ،، و جهنم الحمراء هي مصير أليكس فيرغسون و من والاه

kuwaitya_7saweya said...

برز ويهي
ممكن؟؟؟

حلم جميل بوطن أفضل said...

حساوية

لا بليز علقي على الصورة التي سأضعها في بوستي القادم. خوش صورة و الله

إذكريني حين ترينها

:)

مُحَسّدْ said...

ايه انا عزوبي ... مووووت قهر :)

بو محمد said...

الاخ العزيز الغالي
القلب فيها بطينان و أذينان
و المخ مقسوم إلى جزئين
والهواء يلج إلى رئتان
و الأبناء و البنات
هما اللؤلؤ و المرجان
و أقول بارك الله لك في الإثنين و حفظ لك الوالدين من شرور الدنيا و الآخرة
دمت بحفظ الله اخي

حلم جميل بوطن أفضل said...

محسد

حاسدك من زمان

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

بو محمد

مشكور على الدعوة الجميلة

Snow White said...

كل عام وانتم بخير :)

حلم جميل بوطن أفضل said...

سنو وايت عندنا في المدونة؟

تو ما نورت المدونة
:)

كيفون؟

و إنتي بصحة و سلامة

سنو وايت إفتتحت مدونتها في نفس اليوم الذب إفتتحت فيه مدونتي. و أذكر إنني كنت أزور مدونتها لكي أسرق الأفكار منها و أحتر حين أراها تضع أموراً و تسوي حركات أنا مو فاهمها و لا أعرفها

لكن يبدو إنك قد غيرتي مدونتك. وين راحت صورك إذن؟ صور لندن آي و السمك؟

شفتي وصلت لي وين؟

شلون طلعت أفتهم بالكمبيوتر

:)