Tuesday, 11 March 2008

لكل حادث حديث

تطالعنا صبيحة كل يوم الصحف و الجرائد بإجراءات جديدة ضد "مؤبني" عماد مغنية. فقد تحولت القضية بفعل فاعل من تأبين إرهابي غير مدان بحادثة إختطاف طائرة الجابرية الى قضية رسمية ، إستخدم فيها قانون أمن الدولة سيئ الذكر في توجيه تهم الى مجموعة من الأشخاص لقلب نظام الحكم و إشاعة الفوضى و نشر أخبار كاذبة ! أي إن ما تم التحقيق فيه من تهم في النيابة العامة لا علاقة لها البتة بعقد مجلس التأبين او المشاركة فيه من قريب ولا بعيد. 9

التهم تحولت الى إحتجازات لشخصيات و فعاليات أدت الى تأجيج الوضع المحتقن أساساً. طبعا للحكومة كل الحق في توجيه التهم كيفما شاءت و لا أحد فوق القانون. لذا فإن صور المظاهرات التي رأيناها في الصحف أتمنى أنها تقتصر على الإحتجاج السلمي دون المطالبة بإطلاق سراح أي شخص مهما علت مكانته الإجتماعية لدى الناس فعندما نقول بضرورة الإلتزام بسيادة القانون يجب أن نلتزم ذلك قولاً و فعلاً. هناك من يريد أن نصل لهذا الوضع و لا أدل على ذلك تصريح وزير الداخلية بأن لا مشكلة في التظاهر !! المشكلة في التظاهرة ليست معنية بالحريات ، المشكلة أن ليس هناك من يعي خطورة ما يجري. فالمسألة باتت واضحة تماماً ، و المكاسب التي يجنيها من يحاول البحث عن هيبة مفقودة تعتبر أهم من الوحدة الوطنية التي شرخت. 9 9
هذا هو قدر الأشخاص المحتجزين ، كما كان قدر كثيرون ممن طالتهم مضايقات الثمانينات. و ماذا إن أحتجز شخص لمدة أيام معدودات؟ ماذا يعني أن تنتهك كرامته و أن يهان في أعين أطفاله ، حين يقبع خلف القضبان و يشهر به في الصحف الصفراء؟ هل ما تعرضوا إليه أبشع و امر من تمزيق الوحدة الوطنية؟ نعلم بأن جلد الكويتيين صلب و صعب المراس فأثبتوا و لا يتغلب جنون العاطفية على حكمة العقل. . لقد تم إستخدام بعبع الشيعة في الثمانينيات لوأد الديمقراطية و نحر الدستور. فتحت هذا الإطار تم تقسيم الدوائر و تخريبها و حل المجلس و عطل الدستور و أقيم المجلس الوثني المقبور حتى إنتهت الأمور بضياع الدولة. لذا أقول ، هم أغبياء و يتنازعهم الرمق الأخير للمحافظة على هيبتهم المفقودة. لا تمنحوهم هذه الفرصة. 9
أعترف بانني أصبت بالإحباط و انا أرى شخصاً رزيناً عاقلاً خدم الدولة و مثل الشعب و خرج نظيف اليدين مثل عبدالمحسن جمال يجر الى النيابة التي قال أمامها بان مغنية أرهابي. لكن صدقوني ، هذا وطنكم لا وطنهم فمثل هؤلاء لا وطن له سوى الدينار و تاريخ الثاني من اغسطس لهم يشهد حين إستباحوا أموال الدولة عندما إختفت من الوجود. 9

و لا تخدعوا انفسكم و تستنهضوا باقي القوى التي تدعي الوطنية و تتغني بالحرية صباح مساء. فهؤلاء لا يبحثون إلا عن حرياتهم ، لكن حين يتجاوز هذا الأمر الى حرية غيرهم فهم صم بكم لا يفقهون. إقرؤا التاريخ جيداً و أعرفوا بان لا فائدة ترجى من هؤلاء فهم أول من سيتخلى عنكم. و ربما قد تخلوا عنكم بالفعل. 9

تهديد السيد عدنان عبدالصمد بإستجواب سمو رئيس مجلس الوزراء و وزير الداخلية هو أمر مرفوض في المرحلة الحالية. و نطالب السيد بتأجيل إستجوابه و عدم إستغلاله كورقة ضغط حتى تنتهي التحقيقات. فنحن نثق في سيادة القانون و لنرى أين هم ذاهبون بدعاويهم الفارغة. 9

لكن بعدها ، سنكون اول من يطالب جميع نواب مجلس الأمة (بمن فيهم السيد عدنان عبدالصمد) بتوجيه الإستجواب فهو حق دستوري مكفول لمن إختارته الأمة و كما تفضلنا سابقاً فلا كبير أمام القانون. و صدقني يا سيد عدنان كم يخشون من ذلك. لم يتجرأ أحد من وزراء الحكومة و ان يقيم مؤتمراً صحافياً و يواجه الرأي العام و يكشف لهم الحقائق و سياسة الحكومة و يتلقى الأسئلة في هذا الجانب. فهم لا يدركون ما يفعلون. حينها ستكون فرصتك يا سيد بأن تحاكم من يحاول محاكمتك و أن تقلب السحر على الساحر، بان تفضحه و أن تكشف الحقائق. أن تعري مواقف هؤلاء البائسين الذين يحاولون الحفاظ على كراسيهم (أو العودة لها في حال البعض الآخر المنبوذ تماماً) بأية طريقة و أي ثمن ، حتى لو كان الثمن تمزيق هذا الوطن. 9

في حياتي لم تطأ قدماي أعتاب مجلس الأمة ، و لكن يومها ، أقسم بالله العظيم سأكون حاضراً و مناصراً لهذا الإستجواب. و بعدها أتمنى ان تختم مسيرتك يا سيد بالإستقالة من مجلس الأمة و أن تعلن تبرؤك مما يجري في البلد من عبث سياسي أوصلنا الى شفير الهاوية ، فقط من أجل الكرسي الوثير. 9

سؤال أخير : من يحكم البلد اليوم ؟! صارت البلد بستة وعشرين راس و صار عندنا مراكز قوى !! و بعدين نقول هيبة القانون و سيادة الحكم !! سمو رئيس مجلس الوزراء مغيب تماماً عن الملف الأمني و يديه مغلولة و الحكومة الخفية تعبث كما تشاء بلا حسيب أو رقيب. 9

و آخ يا وطن !! 9

30 comments:

Black Honey said...

أخ حلم ... يذكرني الوضع الحالي بالقصص التي سمعتها عن الوضع قبل الغزو العراقي الغاشم ... أحاول تجنب التشاؤم ، لكن المشاعر المكبوتة تنفجر ، و الحكومة فاقدة للسيطرة لأنها غير شعبية ، والمجلس يتفرج .. نعم ، ماذا يفعل كل أولئك الرجال الذين ملئوا الدنيا هرجا و مرجا قبل أسابيع ... ؟
على حكامنا أن يقرأوا الموقف بشكل صحيح ، و يستعينوا بمن يقرأ لهم المستقبل ، و لو جلبوا عرافا لقال لهم المستقبل بدون أن يستعين بجن أو ورق أو فنجان

حلم جميل بوطن أفضل said...

العسل الأسود

ما حصل في الثمانينيات ليس التمييز الطائفي فحسب. صدقيني ليس هذا الهدف. الهدف هو العودة الى تلك الأجواء المسمومة. الردة الدستورية ، غياب الديمقراطية ، الكوارث الإقتصادية و الفساد المالي المنظم ، القوانين البائدة كالتجمعات و المطبوعات و أمن الدولة

أما بالنسبة للحكام فأعيد سؤالي مرة أخرى

من يحكم البلد اليوم؟ حتى نوجه له أسئلتنا التي لا نعرف لها إجابة

!!

هذيان said...

حلم

سؤال بتجرد تام هل تتوقع لو كان الحدث غير هذا الحدث والنائب غير النائب عبدالصمد هل ستتغير المواقف
بمعنى لو ظهر المعتوه حاكم المطيري وجماعته وحدث أمر أي أمر هل تتوقع لن تكون تلك ردت الفعل
لو نواب كونتونات القبلية وحدث أمر كهذا أو شبيه
هل الموقف يتغير ؟؟؟؟
هنا الجدير بالحديث ليس الحدث
اليوم تطالبون فصل الدين عن الدولة
أي كل هذا الكلام

أقتباس
فعندما نقول بضرورة الإلتزام بسيادة القانون يجب أن نلتزم
انتهى
يا حلم منذ يومين كان هنا صيوان عزاء القانون ... فأي سيادة كنت تقصد الآن

بلد بأكملها بسيادتها بحبكم لها هل تضرب اليوم بعشرة من هنا وعشرة من هناك ؟
حلم بالنهاية عبت على جريدة الوطن فلا تجعل الموضوع مساس بمذهبية وطائفة
فقط أنه حدث محدد بفاعل محدد
سني شيعي ليس الموضوع
فهل يجب علينا أن نحمل القرآن ونقول لم نتحدث عن طائفة معينة بل حدث

Mai said...

أنا مليت من الهمّ الي قاعد يصير

لما تتكلم عن أشياء حلوة دزلي ايميل

:||||||||||||

يا إلهي و الله الواحد مو ناقص همّ .. فوق كل هذا المصايب و البلاوي السياسية لا بارك الله في ابليس

الله يريحنا بس يا حلم قول آمين

مُحَسّدْ said...

فتش عن الاسباب والمسبب
ثم حاول مقارنة ردات الفعل على هذه القضية بقضايا اخرى لتعلم جيدا من يلعب بالنار ومن ينفخ فيها
يا سيدي لننح العواطف جانبا ولو لمرة واحدة فقط حتى نستطيع ان نصدر حكما صحيحا ولو لمرة واحدة ايضا

Salah said...

استخدام اسلوب تخويف الناس من أي بعبع كان قد يفيد الحكومة بعض الوقت. بوش وربعه اتبعوا هذا الاسلوب بحيث كان البعبع المستخدم هناك هو الارهاب، وبالفعل نجح المحافظون بسهالة في انتخابات 2004، ويعود الفضل لهذا الفوز هو خوف الناس من الارهاب

الفرق الوحيد أن بوش وربعه خوفوا الامريكان من الاجانب، أما عندنا تم تخويف كويتيين من كويتيين اخرين

يعني مشروع فتنة في سبيل التكسب السياسي.

-----------

المهم: مبروك فوز لفربول على الانتر واحد صفر
وتأهلهم بجدارة الى دور الثمانية

:)

حمد said...

اعتقد بأن لقضية انتهت

شوية تهم وبعدها براءة وبعدها قضايا تعويض

ولن نخرج من الموضوع سوى بالشحن الطائفي التي تسعد له اطراف عديدة

وطبعا

الخيوط ستكون في يد جريدة الوطن

وبالتالي فإن الفرقة والخلاف الحقيقي سيأتي

ان لم نتعلم جميعا مما حصل

لن يحل المجلس الان

ولن تعلن حالة الطوارئ الان

ولكن اعلانها بات وشيكا

و ستنطلق شرارة هذا الاعلان من خلال اطروحات جريدة الوطن

فتى الجبل said...

مو هذا اللي قلناه من اول
مخطط كبير لهدم الدستور والدولة
وابدالها بالعشائر والطوائف

على نفسها جنت براقش said...

العزير حلم

حديثك هذا ما تظن
ان البعض راح ينظر من انه

زار؟؟؟


دمت بود

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

هذيان

بصراحة لا أعرف كيف تقرأين مواضيعي. من الشمال لليمين أم بالعكس؟

نعم قلت بضرورة إحترام القانون في بوست سابق. ثم أتبعته بدعوة الجميع لإحترام القانون. لا يجوز ان يتجمهر نفر من الناس للمطالبة بإطلاق سراح أي شخص مهما كانت مكانته الإجتماعية. و لا يجوز ان يهدد عدنان عبدالصمد بالإستجواب و دعوته لأن يوفر سلاحه هذا لما بعد و أن يقدم إستقالته أيضاً

عندما توفي عامر خليف كتبت. و عندما تم إعتقال أعضاء حزب التحرير أيد التحقيق معهم كما أنا أؤيد التحقيق مع الأشخاص المحتجزين

و راجعي ردي على العسل الأسود. أنا لا أعتقد بأن الأمر طائفي. لا أبداً. ذكرت هذا مرات عديدة و أعتقد بأنني كتبت نفس هذا الكلام رداً على حمد أيضاً. ما يجري هو لوأد الحرية و الخروج عن دولة القانون و المؤسسات

إنظري ردود علي المتروك و عبدالحميد دشتي و صحيفة النهار المملوكة لبو خمسين. و ستعرفين من هو يؤجج و أسألي من هم هؤلاء الأمعات؟

أليس هم ارباب المتنفذين و صنيعتهم؟

هلا عقلنا و عرفنا الملعوب؟ لا يقصون عليكم و يقولون طائفية

حلم جميل بوطن أفضل said...

مي

الموضوع القادم عن كتابي المفضلين ثم سأكتب عن رواية كوخ العم توم و بعدين راح أرده سياسة مرة أخرى

آمين

حلم جميل بوطن أفضل said...

محسد

كلامك عين العقل. فتش عمن أثار هذه القضية و المستفيد الوحيد مما يجري

لكن الخطأ يتحمله الجميع. لا يستطيع أحداً منا تجاوز أخطاء غيره و لو للحظة

حلم جميل بوطن أفضل said...

صلاح

الله يبارك فيك و عقبال النهائي

أردت أن أعقد هذه المقارنة و لكني لم أستسغها لأن ما يجري ليس فيه تعميم للنقد على طائفة أو مجموعة

لكن فعلاً بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر عمم الظلم على المسلمين بجريرة أخطاء فئة مجرمة و جاهلة و لا تنتمي للإسلام الأصيل

هنا لم يحدث هذا الشئ. فقط حاولوا ايهامنا بقضية سنة و شيعة كما حاولوا بسالفو بدو و حضر من قبل

حلم جميل بوطن أفضل said...

حمد

القضية كشفت مدى الهشاشة السياسية و إن الحكومة مغيبة تماماً. هناك أطراف أخرى بيدها جميع خيوط اللعبة

هذيان said...

ربما بدأت أقرئها من اليمين إلي الشمال
عندما بدأ رد تعليقاتك من اليمين إلي الشمال يا حلم راجع ردودي على بوست وراجع قبلها مواضيعي فهل تطرقت إلي طائفية أنا أتحدث عن نفسي هل خلطت الأوراق عاتبنا صمتك كتبت لك في رد عشم فيكم دون هذا أتحدى من يرى أنني تطرقت في مواضيعي جميعآ لفئة دون فئة تطرقت لعدنان على موقف أنت مقتنع منه أم لا لم أتحدث به لكني تحدثت عن اقتناعي وعن قناعتي دون المساس بفئة ومن حاول خلط الأوراق لدي كنت أصر كتابة جملة إلي أخواني اشيعة أنتك أكثر وطنية مني ومن يشكك فقد ظلم الوطن ونفسه ...؟
أقول وأعيد لا حب أن أقول هذاسني وذاك شيعي كل أنسان حر كنت دائمآ أقول كويتي وفقط وتلك أيضآ قناعة
ولكن راجع ردودك من يريد اقحام الئة عنوة سألتك أين نواب البرتقالي من حماية الدستور حقي مثل ما هو حقآ لك في ما كنت أتمني أن يكونوا أكثر أدراك
هل ما ذكرتهم نواب البرتقالي يا حلم أم كنت تريد خلط وبعثرة الأوراق نواب قبليين ألم ترى فقط غيرهم بكل المجلس
اليوم لا أتحدث عن نواب ذكرتهم ولكن ليس من حق أحد أن يضعني بخانة اليك ويحكم بنت قبيلة لا بأس هل تعيب لا أبدأ لم أاتي بمفهوم القبيلة وابعثر مفهوم الدولة المدنية ولم أستبيح القوانين وكوني بنت قبيلة لايعطي لأحد الحق بأن يرى أنه يدرك مفهوم الدولة المدنية ودولة القانون أكثر مني
ما ذكرتهم من نواب لا يهموني رغم ان أحدآ بهم يكون أبن عمتي ولكني يا حلم تربيت وتعلمت أن الكويت قبل نفسي فما بالك بالقبيلة
لا نزايد على احد ولكن لا يأتي أحد وزايد علينا
فلم أسالك عن الكونتونات الذي ربما حاربتهم قبلك سألتك عن من يعول عليهم اين هم .. من قرأ الردود بالعكس الآن
ولست بعقل من يكذب على ويقول طائفية ولم يملى على أحد من قبل أوامر فعقلي حر لنفسي ولم أذكر ولم أتعاطى طائفية ألم أقل لك هل نأتي كل مرة ونقول يا جماعة لا نتحدث من مطلق طائفية نتحدث من منطلق حدث بفاعل دون هذا نحن نصمت الجميع ونحن نحارب من يريدها هكذا ولي ذلك تبرير لك أنما للبلد وللشعب فلم أكن يوم أرى الشعب فقط القبيلة ولا تعيني ولكن لا تجعلوا القبيلة ايضآ مطية لكل من أراد أن يضرب بها
أما ما كتبته عند بس أنت ليست طائفية ونقطة على السطر لماذا لم تكمل جملة ردي وكتبت ولكن هذيان قبلية
حلم القبيلة لا تعيب إلا من يجعلها فوق
الوطن ولم يكن أجدادنا ذلك حتى نكون نحن
وأن كان يعتبنا على من لم يتحدث بتلك الأيام كان من عشم للقلم ولكن نعتذر حتى أننا أعطينا أنفسنا بأن يكون لنا حق بالشرهه والعشم
فقط راجع ردودك حلم
لا أبرر لنفسي
فما والله أحتاج تبرير
شكرآ

Edrak said...

سمعت ان من يتعدى عمره الأرعبين فقد وصل الى النضج الفكري و السياسي .. و لكنني اعتقد بأنك كسرت هذا القانون
هنيئا لك

و طنشني اكثر

kila ma6goog said...

أختلف معك بنقطة وحدة

أعتقد ان الاستجواب القادم يجب ان يوجه لرئيس الوزراء على اخفاقاته الكثيرة و على جميع الأصعدة , الرجل عاجز عاجز عاجز

و وزراءه ليسوا أفضل منه حالا

و ما اعتقد سيد عدنان هو الشخص المناسب لهذا الاستجواب , أفضل نائب أكثر اعتدالا و أقل بهرجة مثل العنجري أو جاسم الخرافي

لول

أتغشمر , بس العنجري

Anonymous said...

مطقوق

العنجري عارف قواعد اللعبة ومستفيد منها و مضبط نفسه زين

لا تحاول تخرب على الريال

: )

حلم جميل بوطن أفضل said...

فتى الجبل

صحيح و لكنني أعجب لفداحة الثمن. تخريب و تكسير أسس البلد من أجل الوصول الى هذا المبتغى

حلم جميل بوطن أفضل said...

براقش

أتمنى أن لا يحصل ذلك. سنحاول قدر المستطاع أن نفكر و نتحدث بعقلانية

متى ما رأيت عكس ذلك يمكن لفت إنتباهي على الفور

حلم جميل بوطن أفضل said...

العزيزة هذيان

و من قال عنك بأنك طائفية؟ صدقيني لم أقرأ ما كتبتي عن موضوع التأبين. فأنا تعمدت ألا أقرأ و هربت. نعم هربت حتى لا يزداد إحباطي. و حتى إن كتبتِ فلا يستطيع أحد أن يحجر رأيك و يرهبك فكرياً. ليس كل من ينتقد موضوع التأبين طائفي. لا إنتِ و لا بس و لا حتى أنا. فلا تنسين بأنني لا أتفق مع عدنان عبدالصمد في مسلكه و أحمله الجزء الأكبر مما حصل بل و أطالبه بالإستقالة

و لا أدري كيف أقحم موضوع القبيلة؟ لقد وضحت لك بأنني لا يمكن أن أدعي بأن أبناء القبيلة هم السبب في تقهقر البلد. و لكنني أعلم و كلنا يعلم بأن تركيبة الدوائر الحالية هي التي جعلت الجميع يتخندق طائفياً و بصورة أكبر قبلياً. لا يعيب أبناء القبائل أن هناك من يريد إستغلالهم. و لهذا طالبنا بتعديل الدوائر. و لهذا طالبنا بزيادة الوعي و مكافحة الفرعيات و نشر روح التسامح و البعد عن كل عنصرية

ماذا تريدنني أن أكتب أكثر من هذا؟ ما المطلوب مني أن أوضحه؟

و ما الذي أقحم البرتقالي في الموضوع؟ البرتقالي أنتهى. كان لقضية و حسمت و لا رجعة فيها. ما يحصل اليوم لا دخل لمجلس الأمة فيه. فالقضية لن تناقش الى الآن في مجلس الأمة. بل كانت الحكومة هي اللاعب الأساسي فيما يجري

و اليوم إطلعنا على مقالة المستر شنبو عبدالحميد دشتي أحد أزلام السلطة و ربيبها. ذلك الفاسد الذي طرد من الجيش لسرقته الخيام و عرف بمحله المشبوه لبيع السيارات المسروقة و رأينا كيف يستغل العمال البسطاء و لا يدفع لهم رواتبهم. و نعرف مصالح في سوريا و إرتباطه مع السلطة هناك. فهل عرفتي أن من يؤزم و يكتب كتابات الزار تلك مدفوع ممن؟

و قبله كان علي المتروك ، الذي تحاول السلطة أن تفرضه زعيماً أوحداً للشيعة و هو لا يمقل إلا نفسه. و رأينا من قبله النصاب محمد باقر المهري. فهل تعرفين من وراء هؤلاء؟

هو نفس الشخص الذي يدعم وليد الطبطبائي و محمد هايف المطيري

خصمنا ليس الأزرق و لا البرتقالي. و لا الشيعي و لا السني. و لا الحضري و لا البدوي. صدقيني هذه الأمور تفرض علينا فرض من نفس القوى التي تحاول إتباع سياسية فرق تسد

هي صحيفة الوثن و ملاكها. جميع ملاكها و من تلوثت يده و تنجست بأموالها السحت. كتاب و غير كتاب

الآن ،، ما الذي لا يعجبك في كلامي؟ هل من الممكن أن أكون أكثر وضوحاً؟

حلم جميل بوطن أفضل said...

إدراك

أولا أنا لم أتعدى العشرين حتى تقول أربعين. و ثانياً شهادتك هذه غير مقبولة لأسباب أعلمها و تعلمها

تقبل تحياتي و أشواقي

حلم جميل بوطن أفضل said...

مطقوق

الرجل نزيه و لكنه ليس رجل المرحلة لأسباب لا أريد أن أفصلها في تعليق لكن تحتاج الى بوست

هل يستحق الإستجواب؟ نعم و ستين إستجواب بعد

هل نبرأ باقي الوزراء؟ لا أبرأ أي أحد مشارك في هذه المهزلة أو حتى صامت و قابل بها

لذا أنا مع أي إستجواب يقدم لهذه الحكومة و لا أريد أن أصفها بصفات غير محمودة

و هناك نقطة مهمة حول عدنان عبدالصمد. الرجل ما يزال نائباً لمجلس الأمة و ممثلاً للشعب ، رضينا أم أبينا. و له كافة الحقوق المنصوص عليها في الدستور ما لم يحاكم و يدان و هذا الشئ لم يحصل الى الآن

لذلك تعمدت أن أقول بمن فيهم السيد عدنان. لأن الزميل عاجل كتب عكس ذلك و أنا أختلف معه بالرأي. ليس دفاعاً عن سيد عدنان و لكن حفاظاً على حقوق جميع نواب الأمة

المصارع الجلاديتور سعدون حماد صحيفة الوثن و موقع الآن المشبوه ما زالا يتغنيان بإستجوابه المزعوم لوزير الدفاع رغم إنه قد وجه الضربة القاضية لحسن العوضي مدير إدارة العلاج بالخارج السابق. و أنا أعتقد أن هذا حق من حقوق سعدون حماد أيضاً

عاجل said...

الفوضي هي الحكم

حلم جميل بوطن أفضل said...

غير معرف

شكراً. كلامك عدل. ما هو موقف العنجري و باقي القوى الوطنية الليبرالية؟

صم بكم لا يفقهون و خل القرعة ترعى

حلم جميل بوطن أفضل said...

عاجل

هي الفوضى و شراء الوقت من أجل تضبيط أمور أخرى

هذيان said...

ليس كل أبناء القبائل يستغلون فمنهم من لديه فكر ومنهم من يطالب بالأصلاح أكثر من غيره

ولن تفرض سياسة فرق تسد إلا لمن يريدها هو فلا يجبر أحد على شئ يا حلم وأن أثرت به هذة السياسة العيب به فهو من سمح لمن يريد أن يلعب به

أما صحيفة الوطن أو غيرها فكتبتها ردآ مرة ةأعيدها لا يوجد لدينا صحافة ولا جريدة تهمها البلاد والشعب أكثر من مصلحتها
ولا نحمل خصومة لأحد في مواضيع تهم البلد والسبب ولم نكن يوم منتهجين سياسة خالف تعرف أنما ما أصعب أن يكون نقاشنا بمواضيع جميعنا يتطلع منها مستقبل أفضل من وضع كهذا نرى كلآ يحمل سيف التسويف والتربص للآخر

ونعتذر عن الأطالة وعن أستغلال مساحة مندونتكم بكثرة لكن الأمر يكون ساعات قاهر أن أسيئ فهم ما قلنا وأساءة فهم الرد قد تجعلنا في وضع ليس لنا به موضع
متأسفة مرة أخرى على الأطالة

حلم جميل بوطن أفضل said...

هذيان

طبعاً هناك العديد العديد من النماذج الطيبة و الذين أفخر بمعرفتهم و أتشرف بزمالتهم و أفضالهم علي كبيرة و لا تنسى

صحافتنا هي تعبير عن كتل إقتصادية تدافع عن مصالحها و توظف السياسة من أجل الدينار. لكن لا يوجد نظير لصحيفة الوثن في إثارتها للفتن. إمنعوها من دخول بيوتكم و تلويث عقول أطفالكم. هي و قناتها الفضائية

ما عندي لا سيف و لا خنجر. عندي كلام أريد ان أقوله بإقتناع. فإذا كانت الكلمة هذه بمثابة الخنجر ، فليتها تصيب من يحاول شق الوحدة الوطنية و لا أظنك بأنك منهم

لكمطلق الحرية في كتابة ما تشائين في هذه المدونة

Edrak said...

يا أمور انت يا جمييل 1


لا والله مادري ليش 2

حلم جميل بوطن أفضل said...

ادراك

بعدين أقولك