Thursday, 16 July 2009

أبعاد

الناظر لقضية ما يمكنه تمحيص محاور نقاشها من أبعاد مختلفة توصله الى نتائج متغيرة و متباينة بحسب الموقع الذي يرى منه هذه القضية و يقيس عليها نتائج و آثار قراراته فيها. و الخلاف حول قضايا مبدئية لا يعني أنه صراع بين الحق و الباطل بالضرورة. فالمسائل أعقد من ذلك بكثير. و لا يمكن لأحد أن يتهم غيره دون أن يحاول أن يرى الصورة كاملة ، و يستوعب تفاصيلها و يدرك أبعادها المختلفة. 9
و ما جرى في الساحة المحلية من إرهاصات تعلقت بإستجواب النائب مسلم البراك لوزير الداخلية هو أبسط مثال على ما أعني. البعض كان يرى وجهاً أو بعداً واحداً من الحقيقة .. و هو منظور المال العام فكان يناقش القضية وفق هذا المنظور فقط دون أن يدرك بأن أطراف الصراع كلها منتهكة للمال العام و لا فرق بينها. أما الطرف الآخر فكان يري القضية من بعدين مختلفين .. أحدهما هو المال العام و الآخر هو الشخصانية الواضحة و إستهداف نواب بأعينهم لوزير الداخلية مهما كان الثمن. و كانوا يرجحون كفة الشخصانية على المال العام. لذا فإن نتيجة طرح الثقة كانت مؤيدة لبقاء الوزير. 9
لكن الطامة الكبرى كانت حين كابر الجميع و أعموا عقولهم عن أبعاد جديدة لهذه القضية قد تقلب موازينها. و لا يوجد شئ أسوأ على هذه الخليقة من أن يصم الإنسان إذنيه عن رأي مخالف. 9
و دائماً حينما كانت تثار معركة كلامية كنت أنتظر حتى ينقشع غبارها فأبدأ في التحليل حتى تصل الفكرة الى عقول القراء بدون أن تتلوث بالبيئة المحيطة ، لكني هذه المرة سأحاول دق الحديد و هو حامي. 9
المقالات القادمة هي محاولة بسيطة مني لطرح هذا البعد الثالث و مناقشته بهدوء و روية. 9
للحديث بقية ،، 9

18 comments:

bo bader said...

ناطرين ومتابعين ...

أُمْ حَــسَـــنْ said...

للبقية منتظرين :)

دكتور كويتي said...

انه زمن الفتن
لا يرى الحق من الباطل
أتمنى مناقشة الموضوع من هذا الجانب
والسلام

Anonymous said...

أخوي ... هذا منطق جريدة الوطن

لماذا نحاسب اللص .. إذا كان الكل لصوص ؟

الحل في رأيهم ... هو أن نستسلم للسرقة .. و لا ننهض .. إلا للاعتراض إذا أراد أحد ما .. محاسبة لص ... صارخين في وجه من يريد المحاسبة .. أتركه فالكل لصوص .. و نعود للنوم مرة أخرى .

و هذا الكلام غير صحيح

ليس الكل لصوص .... بحسب ما يريد اللص ايهام الناس

في النهاية ...
أرجو أن لا تفهم من كلامي .. أنني أعني أنك مثل جريدة الوطن .. ماقصدته انك متأثر بهذا المنطق .. هذا ما يبدو .. لي على الأقل .

شكراً

ولد الديرة said...

خالتي صفية شلونها عقب بلاغ الإستفتاء؟

مالها حس

أبو الدســتور said...

ناطرين

حلم جميل بوطن أفضل said...

بو بدر

شكراً

حلم جميل بوطن أفضل said...

أم حسن

و نحن من الشاكرين

حلم جميل بوطن أفضل said...

دكتور كويتي

كلامك صحيح .. لكن لا أدري إن كنت سأتناول الموضوع من هذا الحانب أم لا ؟

حلم جميل بوطن أفضل said...

غير معرف 1

يا عمي قول اللي بتقوله. لكن لم حكمت مبكراً ؟ إنتظر و أقرأ و ناقش ثم احكم

حلم جميل بوطن أفضل said...

ولد الديرة

سافرت جزر القمر

:)

حلم جميل بوطن أفضل said...

ابو الدستور

شكراً

Anonymous said...

يعطيك العافية على الطرح العاقل وبعيدا عن التعصب بالراي وبعيدا التكبر في قبول نتيجة الاستجواب

C'est La Vie said...

ناطرين

Yin مدام said...

في أوضاع كهذه حين تكثر الشبهات وتتغير المواقف وتستغربها علينا بالصمت والمراقبة الدقيقة والإستماع إلى كل الأطراف لأن مو عيب الواحد يخطأ برأيه بس العيب إنه يتجاهل ما يحدث وكل رأي مخالف ويتمسك برأيه الخاص عنادا واستكبارا

الأنفس تتغير كما تتغير الأحداث
وشنو المشكلة إن الواحد يفتح مخه المقفل شوي ويسمع راي غيره ؟

متابعين

حلم جميل بوطن أفضل said...

غير معرف 2

الله يعافيك

حلم جميل بوطن أفضل said...

C'est La Vie

سؤال

يعني شنو إسمك ؟

حلم جميل بوطن أفضل said...

مدام ين

ما دام المخ مقفل فإنه لا يسعه حتى سماع نصيحتك هذه